أعلن رئيس الأرجنتين ماوريسيو ماكري أن الاتهامات ضد ولي العهد السعودي بارتكاب جرائم حرب في اليمن، وكذلك قضية مقتل جمال خاشقجي، ربما تُطرح للنقاش خلال قمة مجموعة العشرين التي يحضرها بن سلمان.

الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون (Reuters)

قال الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري، الخميس، إن الاتهامات ضد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بارتكاب جرائم حرب وتعذيب، ربما تُطرح للنقاش خلال قمة مجموعة العشرين.

واستبقت منظمة هيومن رايتس ووتش، الأربعاء، زيارة ولي العهد السعودي بدعوى قضائية اتهمته فيها بالوقوف خلف جرائم حرب.

وقال الرئيس الأرجنتيني في مؤتمر صحفي عقده الخميس، في بوينس آيريس مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن مشاركة ولي العهد السعودي في قمة مجموعة العشرين تأتي لأن السعودية عضو دائم في المجموعة.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش، في بيان صادر عنها، إنّ المدعي العام في الأرجنتين، أميرو غونزاليز يحرّك القضية ضد محمد بن سلمان، ويطلب من القاضي أرييل ليخو أن يستفسر من حكومتَي السعودية واليمن عن الجرائم المزعومة للتحالف العربي بقيادة المملكة.

من جهة أخرى قال رئيس الأرجنتين إن المشكلة التي أثرت على العالم مطروحة على الطاولة، وربما تُثار خلال اجتماعات ثنائية وعلى جدول أعمال قمة العشرين، في إشارة إلى مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

المصدر: TRT عربي - وكالات