ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني اليوم الاثنين، أنّ الحرس الثوري استهدف مواقع لـ"داعش" في منطقة البوكمال السورية بالصواريخ البالستية، ردّا على إعلان التنظيم مسؤوليته عن هجوم الأهواز الأخير.

صورة للصواريخ البالستية خلال إطلاقها من مقطع فيديو نشرته قناة العالم الإيرانية
صورة للصواريخ البالستية خلال إطلاقها من مقطع فيديو نشرته قناة العالم الإيرانية (Others)

قالت هيئة الإذاعة والتلفزيون الرسمية الإيرانية، إن إيران استهدفت بصواريخ باليستية مواقع لتنظيم داعش في منطقة البوكمال التابعة لمحافظة دير الزور شرقي سوريا، بزعم مسؤولية التنظيم عن هجوم الأهواز الذي أسفر عن مقتل 25 شخصاً وإصابة العشرات.

وأشارت الهيئة إلى أنّ هذا الهجوم يأتي رداً على هجوم الأهواز،  الذي استهدف عرضاً عسكرياً أقيم في الأهواز بمحافظة خوزستان، بمناسبة الذكرى الـ38 للحرب الإيرانية العراقية (1980– 1988)، ولم تذكر القناة في خبرها عدد الصواريخ التي تم إطلاقها

من جانب آخر ذكرت وكالة أنباء فارس الإيرانية، أن صواريخ بالستية أطلقت في الساعة 02:00 بالتوقيت المحلي لإيران من منطقة قريبة من مدينة كرمانشاه، وتحمل اسم "ذو الفقار"، ويبلغ مداها 750 كيلومتراً، و "قيام" ويبلغ مداها 800 كيلومتر.

جدير بالذكر، أن طهران سبق واتهمت "المنظمة الأهوازية" التي تطالب بانفصال منطقة جنوبي إيران، وتأسيس إدارة عربية مستقلة فيها، بالمسؤولية عن الهجوم، فيما تضاربت الأنباء حول الجهة المسؤولة عنه، إذ أعلن تنظيم داعش الإرهابي المسؤولية عنه، في بيان منسوب له على صفحات محسوبة عليه على مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر: TRT عربي - وكالات