تمكّنت القوات الأذربيجانية من تحرير 23 قرية جديدة من الاحتلال الأرميني في إقليم قره باغ، في الوقت الذي احتشد فيه الأذربيجانيون في مدينة كنجة للاحتفال بالتحرير ويوم العلم.

أذربيجان تحتفل بيوم العلم وتحرير بعض المدن في إقليم قره باغ المحتل 
أذربيجان تحتفل بيوم العلم وتحرير بعض المدن في إقليم قره باغ المحتل  (AA)

أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف الاثنين، أن جيش بلاده حرّر 23 قرية جديدة من الاحتلال الأرميني في إقليم قره باغ.

وأوضح علييف في تغريدة عبر تويتر، أنه حُرّرت 6 قرى بمحافظة فضولي، و4 بخوجالي، و5 بخوجاوند و3 بجبرائيل، و3 بقوبادلي، وقريتين بزنغيلان.

في سياق متصل نظّم عديد من المواطنين مسيرة في مدينة كنجة للاحتفال بيوم العلم الأذربيجاني، وتحرير مدينة شوشة من الاحتلال الأرميني.

وهتف مئات الأشخاص الذين تجمعوا في شارع "أتاتورك" رافعين الأعلام التركية والأذربيجانية، بعبارات "قره باغ لنا وستبقى لنا"، و"شهداؤنا لا يموتون ووطننا لا يتجزأ".

وعلى جانب آخر ارتفع عدد قتلى الهجمات الأرمينية على المناطق السكنية الأذربيجانية إلى 93 مدنياً، والمصابين إلى 407، منذ اندلاع الاشتباكات في سبتمبر/أيلول الماضي.

جاء ذلك في بيان للنيابة العامة الأذربيجانية الاثنين، أعلنت فيه حصيلة جديدة حول الخسائر في صفوف المدنيين جرّاء الاعتداءات الأرمينية منذ 27 سبتمبر/أيلول حتى 9 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وأوضح البيان أن الهجمات الأرمينية أدت أيضاً إلى تَضرُّر 3 آلاف و326 منزلاً و120 عمارة سكنية، و504 مبانٍ عامة.

ورداً على اعتداء عسكري أرميني دموي في 27 سبتمبر/أيلول الماضي، أطلقت أذربيجان عملية عسكرية لتحرير أراضيها في إقليم قره باغ المحتل.

ومنذ بدء أذربيجان تحرير أراضيها المحتلة من أرمينيا، تمكنت من استعادة السيطرة على 5 مدن، آخرها شوشة، و3 بلدات وأكثر من 260 قرية (بمافيها القرى الثلاث والعشرين)، فضلاً عن تلال استراتيجية.

المصدر: TRT عربي - وكالات