في كلمة ألقاها في افتتاح الدورة التشريعية الجديدة للبرلمان، شدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، على أن بلاده لن تتحمل إضاعة يوم واحد للانتهاء من تأسيس المنطقة الآمنة شمالي سوريا، مضيفاً أن أنقرة مؤمنة بضرورة وحدة الأراضي السورية.

أردوغان يشدد على ضرورة الانتهاء من تأسيس المنطقة الآمنة شمالي سوريا في أقرب وقت
أردوغان يشدد على ضرورة الانتهاء من تأسيس المنطقة الآمنة شمالي سوريا في أقرب وقت (الرئاسة التركية)

أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، أن "بلاده لن تتحمّل إضاعة يوم واحد من أجل الانتهاء من تأسيس المنطقة الآمنة شمالي سوريا"، لافتاً إلى أن المباحثات مع الأمريكيين في هذا الصدد لم تصل إلى النتائج المرجوة.

وقال أردوغان، في كلمة ألقاها في افتتاح الدورة التشريعية الجديدة بالبرلمان التركي، إن "تركيا لن تترك أمنها ومستقبل أشقائها بيد قوىً لها حساباتها في المنطقة"، مؤكداً أن بلاده قادرة على اتخاذ جميع الخطوات الضرورية لأمنها.

وشدد أردوغان على أن أنقرة مؤمنة بوحدة التراب السوري وستفعل كل ما بوسعها كي لا تُقسّم سوريا أو تصبح أراضيها وكراً للتنظيمات الإرهابية، مشيراً إلى أن "عدد السوريين العائدين إلى المناطق التي أمنّاها حتى الآن بلغ 360 ألفاً".

وتابع "السبب الوحيد لوجودنا في ًسوريا، هو التهديدات الإرهابية ضد حدودنا وتحولها إلى حاجز يمنع عودة السوريين الموجودين في بلدنا".

وأضاف الرئيس التركي "الضيوف السوريون في بلادنا لديهم بيوت ووطن، وواجبنا تأمين الأجواء الآمنة لهم في بلادهم، ووجهنا في هذا الخصوص نداءات عدة للمجتمع الدولي".

وبخصوص الموقف المبدئي لتركيا، قال أردوغان "لا يمكننا أن ندير ظهورنا للشعوب في فلسطين، وسوريا وأراكان، أو سكان الشطر الشمالي من قبرص أو أي شعب مظلوم في الأرض".

المصدر: TRT عربي