خرج آلاف من أنصار مقتدى الصدر في العاصمة العراقية بغداد مطالبين بإبعاد العراق عن الصراع الأمريكي-الإيراني في المنطقة. فيما قال مسؤول مكتب الصدر في بغداد إنه لا يريد أن تُفرض حرب جديدة على العراق.

مظاهرات لأنصار مقتدى الصدر في العاصمة بغداد
مظاهرات لأنصار مقتدى الصدر في العاصمة بغداد (AFP)

تظاهر آلاف من أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، الجمعة، في العاصمة العراقية بغداد ومحافظات وسط البلاد وجنوبها، طلباً لإبعاد العراق عن الصراع الأمريكي الإيراني في المنطقة.

واحتشد أنصار الصدر، في ساحة التحرير وسط بغداد، فيما فرضت قوات الأمن العراقية إجراءات مشددة لحماية التظاهرة.

وفي تصريحات إعلامية خلال المظاهرة، قال إبراهيم الجابري، مسؤول مكتب الصدر في بغداد، إن "أبناء الشعب العراقي خرجوا، الجمعة، في مظاهرات واسعة في غالبية المحافظات، لمطالبة الحكومة العراقية بالبحث عن السلم الحقيقي، والسيادة الحقيقية للبلاد، لحماية الشعب من الحروب".

وأضاف الجابري أنه "لا يريد أن تفرض حرب أخرى على أبناء الشعب العراقي".

وفي وقت سابق، كشف رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، عن تحرك دبلوماسي لبلاده لاحتواء الأزمة المتصاعدة بين طهران وواشنطن.

وعقب تشديد إدارة ترمب عقوباتها على إيران ومنعها من تصدير النفط للخارج بشكل تام، ردت إيران بتعليق العمل ببعض بنود الاتفاق النووي، وهو ما دفع الإدارة الأمريكية لإرسال سفن حربية إلى المنطقة وسط تصاعد غير مسبوق للتوتر بين طهران وواشنطن.

المصدر: TRT عربي - وكالات