قالت ابنتا الصحفي جمال خاشقجي إن والدهما لم يتخل يوما عن أمل العودة للوطن، وتعبيره عن آرائه وأفكاره بصوت عال هو شئ مهم بالنسبة له، واختياره للكتابة كان من أجل وطن أفضل.

ابنتا خاشقجي: والدنا لم يتخل يوماً عن أمل العودة للوطن
ابنتا خاشقجي: والدنا لم يتخل يوماً عن أمل العودة للوطن (AP)

نشرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية، الجمعة، مقالاً لابنتي الصحفي جمال خاشقجي، نهى ورزان، قالتا فيه إن والدهما اختار الكتابة لكي تكون السعودية وطناً أفضل له وللسعوديين.

وقالت الفتاتان: "عندما اطّلعنا على متعلقات والدنا، علمنا أنه اختار الكتابة لذلك الهدف، فقد كان شغوفاً جدّاً بالكتب التي أحاط نفسه بها، وكان يحلم دوماً بالحصول على المزيد".

وأضافتا: "لم يكن انتقائياً في قراءاته واستوعب تماماً جميع وجهات النظر، ليشكل أفكاره الخاصة به، وعلّمنا أن نفعل الشيء نفسه".

وتابعتا: "كان يرى أنه من المهم جدّاً أن يعبر عن نفسه وآرائه بصوت عالٍ، وأن يجري مناقشات صريحة، فالكتابة لم تكن وظيفة بالنسبة له، بل كانت متأصلة في جوهر هويته، والآن كلماته هذه تبقى حيّةً معنا".

وأكدتا أن خاشقجي لم يتخلَ أبدا عن أمل العودة لبلاده، "فهو لم يكن معارضاً، بل كاتب تأصل حب الكتابة في هويته".

وختمتا: "أصعب ما في الأمر هو رؤية مقعده شاغراً، فغيابه يجعلنا نفقد قوانا، ولكننا نعِدُه بأن نوره لن يتلاشى أبداً وسنحافظ على إرثه بداخلنا، إلى أن نلتقي مرة أخرى في الحياة الآخرة".

وتواجه السعودية أزمة كبيرة على خلفية مقتل خاشقجي، إذ أقرت المملكة في 20 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بمقتله داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، بعد 18 يوماً من الإنكار، وقدمت روايات متناقضة تزعم أنه قُتِل وتقطعت جثته بعد فشل مفاوضات لإقناعه بالعودة للسعودية، ما أثار موجة غضب وسخط عالمية ضدها.

المصدر: AA