أعلن التلفزيون الإيراني عن اختطاف 14 جنديا من حرس الحدود مع باكستان من قبل مسلحين. وقد تبنت جماعة "جيش العدل" عملية الاختطاف، على مواقع التواصل الاجتماعي،

(Others)
قال التلفزيون الإيراني، الثلاثاء، إن 14 جندياً من حرس الحدود مع باكستان اختطفوا من قبل مسلحين.

وقال التلفزيون إن "مجموعة إرهابية اختطفت، فجر الثلاثاء، 14 عنصراً من قوات الأمن، في منطقة حدودية بمدينة ميرجاوة، في محافظة سيستان وبلوشستان، بالقرب من الحدود الإيرانية الباكستانية".

وأوضح التلفزيون أن سبعة من عناصر ميليشيا الباسيج (قوات التعبئة)، وخمسة من حرس الحدود، بالإضافة إلى عنصرين من مخابرات الحرس الثوري، اختطفوا في العملية.

وقد أعلنت جماعة "جيش العدل"، مسؤوليتها عن عملية الاختطاف، على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما لم يصدر أي تصريح رسمي من المسؤولين الإيرانيين، وكانت الجماعة قد اختطفت جندياً إيرانياً في أبريل/ نيسان 2017، وأطلقت سراحه في 15 أغسطس/ آب 2018.

وتخوض الجماعة حرباً مسلحةً ضد الحكومة بدعوى "الدفاع عن حقوق الشعب البلوشي السُني"، بينما تصنفها طهران "منظمة إرهابية".

ويصل طول الحدود بين إيران وباكستان إلى نحو 959 كيلومتراً وبدأت طهران منذ العام 2007 تشييد حاجز جديد بدلاً من السياج الحدودي الموجود.

المصدر: TRT عربي - وكالات