استدعى الأردن سفير تل أبيب في عمان؛ للمطالبة بالإفراج الفوري عن مواطنين اثنين اعتقلتهما السلطات الإسرائيلية، مطالباً الجانب الإسرائيلي إعلامه بكافة تفاصيل الاعتقال.

وزارة الخارجية الأردنية طالبت إسرائيل بالافراج عن مواطنيها
وزارة الخارجية الأردنية طالبت إسرائيل بالافراج عن مواطنيها (AA)

أعلنت الخارجية الأردنية، الثلاثاء، استدعاء سفير تل أبيب لديها للمطالبة بالإفراج الفوري عن مواطنين اثنين اعتقلتهما السلطات الإسرائيلية.

وقالت الوزارة إنها "تتعامل من خلال جميع الوسائل الدبلوماسية والسياسية والقانونية المتاحة؛ لإطلاق سراح المواطنين عبد الرحمن مرعي وهبة عبد الباقي، اللذين اعتقلتهما السلطات الإسرائيلية بعد عبورهم جسر الملك حسين".

ولم تذكر الخارجية الأردنية في بيانها توقيت اعتقال مواطنيها من جانب إسرائيل.

غير أنها طلبت من الجانب الإسرائيلي إعلامها بكافة تفاصيل الاعتقال والتهم الموجهه لمواطنيها ومجريات التحقيقات وضمان حقوقهما القانونية، حسب البيان.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأردنية، سفيان القضاة، في بيان، إن "الوزارة وسفارتنا في تل أبيب تتابعان مع السلطات الإسرائيلية موضوع اعتقال أحد المواطنين الأردنيين (لم يذكر اسمه) في إسرائيل".

وأضاف "تبين أن المواطن قيد التحقيق لدى السلطات الإسرائيلية، وستواصل الوزارة متابعة هذا الموضوع والحصول على كافة التفاصيل والحيثيات، كما ستتابع الإجراءات التي سيتم اتخاذها بحقه". دون ذكر تفاصيل أخرى.

وكانت أنباء أشارت إلى أن السلطات الإسرائيلية تعتقل الفتاة هبة عبد الباقي منذ 15 يوماً، وهي من حَمَلة الجنسية الأردنية، وتم اعتقالها لدى مرورها من معبر الكرامة الحدودي باتجاه الضفة الغربية.

المصدر: TRT عربي - وكالات