الأمين العام للأمم المتحدة يحذر من زعزعة الاستقرار في منطقة الخليج العربي وذلك بعد ساعات من إعلان الرياض وأبو ظبي تقديم رسالة مشتركة له حول الهجوم الذي تعرضت له 4 سفن في المياه الإقليمية الإماراتية.

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش يحذر من زعزعة الاستقرار في منطقة الخليج
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش يحذر من زعزعة الاستقرار في منطقة الخليج (AFP)

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الأربعاء، من "زعزعة الاستقرار في منطقة الخليج العربي"، ودعا الأطراف المعنية لممارسة أقصى درجات ضبط النفس ومنع أي تصعيد.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، بمقر المنظمة بنيويورك، بعد ساعات من إعلان الرياض وأبو ظبي اليوم تقديم رسالة مشتركة إلى غوتيريش، حول الهجوم والتخريب الذي وقع الأحد الماضي ضد 4 سفن في المياه الإقليمية للإمارات.

وتابع غوتيريش "هناك حاجة إلى مزيد من التحقيقات لتحديد الوقائع الخاصة بالحوادث الأخيرة في منطقة الخليج"، كما شدد على محاسبة مرتكبيها.

وأدان الأمين العام الهجمات الأخيرة على السفن التجارية قبالة سواحل الإمارات، والهجمات باستخدام الطائرات بدون طيار على المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية، والتي أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عنها.

وأضاف فرحان حق، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، "من الواضح أننا نريد من جميع الأطراف في المنطقة أن تحجم عن أي أفعال تفاقم الوضع".

وكان الحوثيون أعلنوا، الثلاثاء، إطلاق 7 طائرات مسيّرة، وتنفيذها هجمات طالت منشآت حيوية سعودية، حسب قناة “المسيّرة” التابعة للجماعة، وهو ما أكده الإعلام السعودي بشأن استهداف محطتي ضخ نفط.

وأعلنت الرياض قبل ذلك بيوم تعرُّض ناقلتين سعوديتين لهجوم تخريبي، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي قرب المياه الإقليمية للإمارات.

وسبق ذلك بيان لوزارة الخارجية الإمارات، ذكرت فيه أن 4 سفن شحن تجارية من عدة جنسيات (لم تحددها)، تعرضت لعمليات تخريب قرب المياه الإقليمية، في اتجاه ميناء الفجيرة البحري.

وأضافت أنه "جارٍ التحقيق حول ظروف الحادث بالتعاون مع الجهات المحلية والدولية، وستقوم الجهات المعنية بالتحقيق برفع النتائج حين الانتهاء من إجراءاتها".

وأعلنت الولايات المتحدة في مطلع الأسبوع الجاري عن نشر حاملة طائرات وقاذفات استراتيجية في الشرق الأوسط، إثر مؤشرات تهديد من قبل النظام الإيراني.

ويشهد الآن مضيق هرمز، الشريان الرئيسي لنقل الطاقة بالعالم، حرب تصريحات بين طهران وواشنطن ودول خليجية، عقب تهديد إيران بإغلاقه رداً على تحرك أمريكي يهدف إلى سياسة “تصفير” صادرات طهران من النفط .

المصدر: TRT عربي - وكالات