بالتزامن مع هدم جرّافات الاحتلال الإسرائيلي ممتلكات فلسطينيين في بيت لحم، ألقى جيش الاحتلال القبض على 18 فلسطينياً في مناطق مختلفة من الضفة الغربية المحتلة.

الاحتلال الإسرائيلي يهدم ممتلكات فلسطينية ويعتقل 18 شخصاً في الضفة الغربية 
الاحتلال الإسرائيلي يهدم ممتلكات فلسطينية ويعتقل 18 شخصاً في الضفة الغربية  (AA)

هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي صباح الثلاثاء، ممتلكات تعود لفلسطينيين في مدينة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة، بدعوى البناء بدون ترخيص.

وقال حسن بريجية، مدير مكتب مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم، وهي هيئة حكومية، إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت حي بير عونة في بلدة بيت جالا غربي بيت لحم، برفقة جرافات وهدمت 4 بركسات (بيوت من الصفيح) وأساسات منزل قيد الإنشاء.

وأوضح بريجية أن سلطات الاحتلال تدّعي أن عملية الهدم تأتي بدعوى البناء بدون ترخيص في المناطق "ج" المحددة في اتفاق أوسلو، وفقاً لوكالة الأناضول.

ويقع حي بير عونة ضمن المناطق "ج" في الضفة، والتي تسيطر عليها إسرائيل إدارياً وأمنياً، ويقع جزء من أراضي السكان في المنطقة ضمن حدود بلدية القدس.

ووفق اتفاقية أوسلو الثانية الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل عام 1995، قُسِّمت الضفة الغربية إلى 3 مناطق "أ" و"ب" و"ج"، وتمثل الأخيرة نسبة 61% من مساحة الضفة.

على صعيد آخر، اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي 18 فلسطينياً، في مناطق متعددة من الضفة الغربية المحتلة خلال ساعات الليلة الماضية.

وقال الجيش، في بيان أصدره الثلاثاء، إنه قام "باعتقال الفلسطينيين بشبهة الضلوع في نشاطات إرهابية شعبية"، مضيفاً أنهم أحيلوا إلى التحقيق.

وعادة ما تحدث الاعتقالات من المنازل الفلسطينية خلال ساعات ما بعد منتصف الليل. ووفق إحصائيات رسمية صدرت عن هيئة شؤون الأسرى التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، فقد وصل عدد المعتقلين الفلسطينيين إلى نحو 5700 معتقل.

المصدر: TRT عربي - وكالات