أعلن قائد القيادة المركزية الأمريكية كينيث ماكنزي أن الضربات التي شنّها سلاح الجو الأمريكي فجر الجمعة، دمّرت 5 مواقع تابعة لكتائب حزب الله العراقي. وحذّر الجنرال الأمريكي "إيران ووكلاءها من أن واشنطن سترد بقوة على أي استهداف لقواتها".

قائد القيادة المركزية الأمريكية كينيث ماكنزي يعلن استهداف 5 مواقع تابعة لكتائب حزب الله العراقية
قائد القيادة المركزية الأمريكية كينيث ماكنزي يعلن استهداف 5 مواقع تابعة لكتائب حزب الله العراقية (Reuters)

أعلن الجيش الأمريكي أن الضربات التي شنها فجر الجمعة، دمّرت 5 مواقع تابعة لكتائب حزب الله العراقية.

صرّح بذلك قائد القيادة المركزية الأمريكية كينيث ماكنزي، خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر البنتاغون.

وقال ماكنزي إن الضربات الأمريكية في العراق دمرت 5 مواقع تابعة لمليشيا كتائب حزب الله، محذِّراً "إيران ووكلاءها من أن واشنطن سترد بقوة على أي استهداف لقواتها".

واتهم الجنرال الأمريكي طهران بأنها تريد الضغط على واشنطن لإنهاء حملة الضغط الأقصى عليها عبر تحريك وكلائها في المنطقة بدلاً من المواجهة المباشرة، مشدداً على أن بلاده تحمل إيران مسؤولية كل ما تفعله كتائب حزب الله.

وعرض ماكنزي صوراً للمواقع المدمرة جرّاء الضربات، لافتاً إلى أن الأحوال الجوية السيئة لم تسمح بالتقاط صور أوضح لتلك المواقع.

وفجر الجمعة، أعلن الجيش العراقي شن سلاح الجو الأمريكي غارات طالت 5 مقار تابعة للحشد الشعبي وقوات الجيش والشرطة في محافظة بابل، فضلاً عن مطار كربلاء الدولي قيد الإنشاء جنوبي البلاد، ما أدى إلى مقتل 3 عسكريين وشرطيين اثنين ومدني واحد.

والأربعاء، تعرض معسكر التاجي شمالي بغداد لقصف بـ10 صواريخ، مخلفاً قتيلين من الجيش الأمريكي ومتعاقداً بريطانيا، وإصابة 12 آخرين، وفق إحصاء أعلنه "البنتاغون"، واتهمت واشنطن كتائب حزب الله العراقي بالوقوف وراء الهجوم.

في المقابل، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية الجمعة، إن العراق سيقدم شكوى إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن من الضربات الجوية الأمريكية الليلة.

المصدر: TRT عربي - وكالات