إساءة عنصرية تدفع فالنسيا إلى الانسحاب من مباراته مع قادش (Jose Jordan/AFP)

انسحب نادي فالنسيا من مباراته في الدوري الإسباني أمام قادش، الأحد، بعد تعرض أحد لاعبيه لإهانة عنصرية من قبل أحد لاعبي الفريق المنافس.

وغادر فالنسيا الملعب بعد تدخل من مختار دياخابي مدافع فالنسيا مع خوان كالا، الذي قام بتوجيه إهانة عنصرية لدياخابي، والذي بدا غاضباً للغاية لدرجة أنه ترك الكرة وأخذ في الجدال مع منافسه.

وأوضح فالنسيا في بيانه أن الفريق قرر العودة إلى أرض الملعب واستكمال المباراة بطلب من دياخابي.

وقال في حسابه على موقع تويتر باللغة الإنجليزية: "الفريق عقد اجتماعاً وقرر مواصلة المباراة للنضال من أجل شرف النادي، لكننا نشجب العنصرية من أي نوع. اللاعب الذي تعرض لإهانة عنصرية طلب من زملائه العودة إلى أرض الملعب".

وأكد فالنسيا أنه أبدى "دعمه الكامل" لدياخابي. وكتب "نحن ندعمك يا مختار".

وقع الحادث في النصف الأول من المباراة التي أقيمت في قادش، حيث كانت نتيجة المباراة 1-1 في ذلك الوقت.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً