الصاروخ طويل المدى "سيبار" (roketsan)

اختبرت تركيا بنجاح صاروخ الدفاع الجوي طويل المدى "سيبار" (Siper) الذي طوّرته شركات الصناعات الدفاعية التركية.

وفي تغريدة له، السبت، قال رئيس الصناعات الدفاعية، إسماعيل دمير: "لقد أكملنا بنجاح مرحلة أخرى في تطوير نظام الدفاع الجوي الوطني طويل المدى ومتعدّد الطبقات".

وأضاف أنّ بلاده تخطّط لإدراج "سيبار" في قائمة الأسلحة المستخدمة بحلول 2023.

وتابع: "سندمّر كل التهديدات عبر سيبار".

ويتمتّع صاروخ "سيبار" بأهمية كبيرة من حيث تلبية احتياجات الدفاع الجوي بقدرات محلية.

وجرى تطوير الصاروخ لحماية المنشآت الاستراتيجية من هجمات العدو في إطار الدفاع الجوي الإقليمي.

وتتولّى شركات "أسيلسان" (ASELSAN) و"روكيتسان" (Roketsan) و"توبيتاك" (Tübitak) التركية تنفيذ مشروع الصاروخ بالشراكة.

والنظام مزوَّد برادار الإنذار المبكّر الذي طورته شركة "أسيلسان" التركية للصناعات الدفاعية.

وتجري رئاسة الصناعات الدفاعية التركية، عدداً من المشاريع لتطوير محركات محليّة لصناعاتها.

وحسب معلومات جمعها مراسل الأناضول، أطلقت رئاسة الصناعات الدفاعية عدّة مشاريع تطوير محركات للآليات الجوية والبرية المحلية، في ضوء خارطة طريق جديدة حدّدتها بهذا الشأن.

وتنقسم مشاريع الرئاسة في محورين رئيسيين هما تطوير "محرّكات الاحتراق الداخلي"، و"المحرّكات التوربينية".

ففيما يخصّ محركات الاحتراق الداخلي، ثمة عدّة مشاريع من أجل تطوير محرّكات تتراوح بقدرة بين 170 حصاناً المستخدمة في طائرات "أنكا"، و1500 حصان المستخدمة في دبابات ألطاي.

كما أجرت الرئاسة الاختبارات النهائية على محركات "PD-170" ، ويمكن استخدامها في طائرات "أق سونغور"، و"أنكا" المسيّرتين، في حين تستمر من جهة أخرى مشاريع تطوير هذه المحرّكات وزيادة قوّتها من أجل استخدامها بطائرات أخرى.

وتتواصل كذلك مشاريع تطوير محرّكات من أجل مدرعات "القنفذ 2"، و"الفهد".

وبخصوص المحرّكات التوربينية، تجري مشاريع عدّة لتطوير محرّكات مختلفة تتراوح بين محرّكات الصواريخ، والطائرات المقاتلة المحلية.

واكتملت أعمال تطوير محركات "KTJ-3200"، والتي ستستخدم في صواريخ "أطمجة" و"سوم"، ومن المنتظر إجراء التجارب النهائية عليها أواخر العام الجاري.

كما تستمر مشاريع تطوير محركات "TS-1400"، والتي سيجري استخدامها في مروحيات "غوكباي"، فضلاً عن مشاريع تطوير محرّكات الطائرة المقاتلة المحلية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً