دعت منظمة "العفو" الحقوقية الدولية، الجمعة، بلغاريا واليونان إلى فتح أبوابهما أمام اللاجئين الذين يحاولون دخول أراضيهما، وتأمين ممرات آمنة للوصول إلى أوروبا.

المهاجرون توجهوا إلى الولايات الغربية لتركيا عقب تداول أخبار بأن أنقرة لن تعيق حركتهم باتجاه أوروبا
المهاجرون توجهوا إلى الولايات الغربية لتركيا عقب تداول أخبار بأن أنقرة لن تعيق حركتهم باتجاه أوروبا (Reuters)

دعت منظمة "العفو" الحقوقية الدولية، الجمعة، بلغاريا واليونان إلى فتح أبوابهما أمام اللاجئين الذين يحاولون دخول أراضيهما.

صرح بذلك نائب مدير أبحاث المنظمة ماسيمو موراتي بشأن اللاجئين الساعين لدخول أراضي الاتحاد الأوروبي عبر تركيا.

وشدد موراتي، في تصريحاته للصحفيين، على ضرورة تحرك دول الاتحاد للتخفيف عن تركيا من خلال الدعم المالي وتأمين ممرات آمنة للوصول إلى أوروبا.

وأوضح أن على اليونان وبلغاريا تأمين دخول الناس الذين يبحثون عن الحماية إلى أراضيهما، وعلى حرس الحدود تجنُّب استخدام القوة المفرطة ضد المتجمعين على الحدود. وطالب موراتي دول الاتحاد بتحمل مسؤولياتها بخصوص اللاجئين. وبدأ المهاجرون بالتوجه إلى عدة نقاط في الولايات الغربية لتركيا عقب تداول أخبار بأن أنقرة لن تعيق حركة المهاجرين باتجاه أوروبا.
المصدر: TRT عربي - وكالات