بن جون ضُبِط متلبساً بتنزيل تعليمات صناعة القنابل من الإنترنت (BPM Media)

أصدر القضاء البريطاني حُكماً على شاب متعاطف مع الأفكار النازية، ويؤمن بتفوّق العرق الأبيض، بقراءة روايات من الأدب الكلاسيكي، منها رواية "كبرياء وتحامل" للكاتبة الإنجليزية جاين أوستن، وفقاً لما نشرته وسائل إعلام بريطانية بينها صحيفة الغارديان.

وقال القاضي تيموثي سبنسر للشاب بن جون (21 عاماً) والذي ضُبِط متلبّساً بتنزيل تعليمات صناعة القنابل من الإنترنت، إنه يمكنه البقاء خارج السجن طالما ظلّ بعيداً عن أدبيات تفوّق العرق الأبيض، وداوم على قراءة روايات ومسرحيات لجاين أوستن وويليام شكسبير وتوماس هاردي وتشارلز ديكنز.

وسيتعيّن على الطالب السابق في جامعة "دي مونتفورت" التوجّه إلى المحكمة كلّ 4 أشهر ليتأكد القاضي من التزامه القراءات المذكورة، بعد تجنّبه عقوبة محققة بالسجن.

وجرى التعرّف على جون للمرة الأولى بوصفه خطراً إرهابياً محتملاً، بعد أيام من عيد ميلاده الثامن عشر، وأُحيل إلى برنامج "Prevent" التعليمي، ولكنّه استمر في تنزيل وثائق عنصرية متطرفة، بالإضافة إلى كتيّب يحتوي تعليمات صنع القنابل.

ووُجدت بين أوراق جون رسالة غاضبة كتبها ضد المثليين والمهاجرين والليبراليين.

TRT عربي
الأكثر تداولاً