أعلن البيت الأبيض صباح الاثنين، أن القوات الأمريكية في شمال سوريا لن تتمركز بعد اليوم قرب الحدود مع تركيا. وقال البيت الأبيض في بيان له، إن "القوات الأمريكية لن تدعم العملية العسكرية التركية المرتقبة شمالي سوريا، ولن تشارك فيها".

البيت الأبيض أعلن أن القوات الأمريكية في شمال سوريا لن تتمركز بعد اليوم قرب الحدود مع تركيا
البيت الأبيض أعلن أن القوات الأمريكية في شمال سوريا لن تتمركز بعد اليوم قرب الحدود مع تركيا (AFP)

أعلن البيت الأبيض صباح الاثنين، أن القوات الأمريكية في شمال سوريا لن تتمركز بعد اليوم قرب الحدود مع تركيا.

وقال البيت الأبيض في بيان له إن "القوات الأمريكية لن تدعم العملية العسكرية التركية المرتقبة شمال سوريا، ولن تشارك فيها".

وأوضح في بيانه أن "تركيا ستتحرك قريباً بعملية عسكرية تخطط لها منذ فترة طويلة في شمال سوريا، والقوات الأمريكية لن تدعم هذه العملية ولن تشارك فيها".

وأضاف البيان أن "القوات الأمريكية التي هزمت تنظيم داعش الإرهابي، لن تتواجد بشكل مباشر في تلك المناطق".

وتابع أن واشنطن "تمارس ضغوطاً على فرنسا وألمانيا وباقي دول الاتحاد الأوروبي، لاستعادة مواطنيها المنتسبين إلى داعش والمعتقلين في شمال سوريا".

وتابع "هذه الدول ترفض استعادة هؤلاء الإرهابيين، والولايات المتحدة لن تعتقلهم إلى الأبد".

وأشار البيان إلى أن "تركيا ستكون مسؤولة بعد الآن عن إرهابيي داعش الذين اعتقلتهم الولايات المتحدة في المنطقة خلال العامين الأخيرين".

جاء ذلك بعد ساعات من اتصال هاتفي جري بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والأمريكي دونالد ترمب مساء الأحد، بحثا فيه "المنطقة الآمنة" التي من المخطط إقامتها شرق الفرات بسوريا.

وقرر الرئيسان اللقاء في واشنطن خلال نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأكد أردوغان لترمب خلال الاتصال، أن تركيا مصممة على استمرار مكافحة تنظيم داعش الإرهابي في سوريا، مشيراً إلى أن إقامة المنطقة الآمنة شرط للقضاء على التهديد الإرهابي الصادر عن تنظيم PKK/YPG الإرهابي، وتشكل الظروف المناسبة لعودة اللاجئين السوريين.

المصدر: TRT عربي - وكالات