قال مصدر في وزارة الدفاع العراقية للأناضول إن "القوات الأمريكية المتمركزة في قاعدة القيارة، انسحبت صباح الخميس، بشكل كامل منها"، موضحاً أن جميع المتعلقات الخاصة بالمواقع التي كانت تشغلها القوات الأمريكية في القاعدة العسكرية، تسلمها الجيش العراقي.

القوات الفرنسية العاملة ضمن التحالف الدولي تغادر العراق بناء على اتفاقات مع بغداد
القوات الفرنسية العاملة ضمن التحالف الدولي تغادر العراق بناء على اتفاقات مع بغداد (AFP)

سلم التحالف الدولي ضد داعش بقيادة الولايات المتحدة الخميس، قاعدة "القيارة" العسكرية جنوبي مدينة الموصل (شمال)، إلى السلطات العراقية، وفق مصدر عسكري.

ويأتي تسليم قاعدة "القيارة" بعد يوم واحد من مغادرة القوات الفرنسية العراق، عقب "اتفاقات" مع الحكومة العراقية وأسبوع من تسليم التحالف قاعدة "القائم" العسكرية (غرب) إلى القوات العراقية.

وقال مصدر في وزارة الدفاع العراقية للأناضول، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن "القوات الأمريكية المتمركزة في قاعدة القيارة، انسحبت صباح الخميس، بشكل كامل منها".

وأوضح أن "جميع المتعلقات الخاصة بالمواقع التي كانت تشغلها القوات الأمريكية في القاعدة العسكرية، تسلمتها قوات الجيش العراقي بشكل رسمي".

من جهته، أعلن التحالف الدولي مغادرة مئات من جنوده ومدربيه الأراضي العراقية، وتسليم مقاره وقواعده للجيش العراقي.

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل مايلز كيغنز عبر تويتر، إن "قيادة قوات التحالف الدولي سلمت مقراتها داخل القواعد لوزارة الدفاع العراقية، كما غادر مؤقتاً مئات الجنود والمدربين للحفاظ على سلامتهم من فيروس كورونا".

وأضاف كيغنز، أن "وجود بعثات التحالف الدولي يأتي بدعوة رسمية من الحكومة العراقية لهزيمة فلول داعش".

والأربعاء، أعلنت السلطات العراقية أن القوات الفرنسية العاملة ضمن التحالف الدولي، غادرت البلاد بناء على "اتفاقات" مع بغداد.

وتنشر فرنسا العضو في التحالف، نحو 200 عسكري في العراق، بينهم 160 يتولون تدريب الجيش العراقي، وفق هيئة الأركان الفرنسية.

ويأتي الإعلان العراقي بعد ساعات من إعلان وزارة الدفاع التشيكية سحب قواتها العاملة في العراق، بسبب التهديدات الأمنية وانتشار كورونا.

والجمعة الماضية، أعلن التحالف الدولي سحباً وإعادة تمركز لقواته في العراق، خوفاً من تفشي الفيروس.

وأعلنت السلطات الصحية العراقية الخميس، تسجيل 5 إصابات جديدة بكورونا خلال الساعات الماضية، ليرتفع الإجمالي إلى 363، منها 31 وفاة و89 حالة شفاء.

المصدر: TRT عربي - وكالات