بلينكن: ثمة جوانب من العلاقة مع الصين تشهد عداءً متزايداً وهناك جوانب تنافسية (Frederic J. Brown/AFP)

ذكر وزير الخارجية الأمريكية، أنتوني بلينكن، الأحد، أنه يرى "عداءً متزايداً" في بعض جوانب علاقة بلاده مع الصين.

وقال الوزير الأمريكي لشبكة CNN: "ثمة جوانب من العلاقة تشهد عداءً متزايداً وهناك جوانب تنافسية"، مضيفاً أنه توجد أيضاً مجالات تعاون بين البلدين.

وكانت الولايات المتحدة قد استنكرت، السبت، العقوبات التي فرضتها الصين على اثنين من المسؤولين الأمريكيين في مجال الحقوق الدينية وعلى نائب كندي، في نزاع بشأن معاملة بكين لأقلية الأويغور المسلمة، وغيرهم من الأقليات.

وقالت الصين إن فرضها عقوبات على مسؤولين أمريكيين وكنديين، جاء رداً على قرار مماثل استهدف مسؤولين صينيين على خلفية ملف حقوق الإنسان في إقليم تركستان الشرقية "شينغيانغ" الذي يضم أقلية الأويغور.

يأتي ذلك كله بعد قرابة أسبوع من مشاركة بلينكين في محادثات وُصفت بالمتوترة واستمرت يومين بين كبار الدبلوماسيين الأمريكيين والصينيين في ولاية آلاسكا الأمريكية، حيث طرح الطرفان مواقفهما، لا سيما الولايات المتحدة التي عبرت بوضوح عن "مخاوفها بشأن بكين".

وفي تقييم له حول تلك المحادثات، قال وزير الخارجية الأمريكي عقب انتهائها: "لقد جئنا إلى هنا ونحن نعلم الموضوعات التي نختلف فيها بشكل أساسي مع الصين مثل ممارساتها بأقاليم تركستان الشرقية، وهونغ كونغ، وتايوان، فضلاً عن قضية الهجوم الإلكتروني".

وأضاف قائلاً: "بصراحة، عندما طرحنا هذه القضايا بشكل علني ومباشر، لم يكن مفاجئاً أننا حصلنا على إجابات وردود مقلقة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً