تنازل رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني عوض بن عوف عن منصبه بعد أقل من يوم واحد على أدائه اليمين الدستورية وعين خلفاً له الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان خلفاً له.

بن عوف تنازل عن منصب رئيس المجلس العسكري الانتقالي بعد أقل من يوم من أداء اليمين الدستورية
بن عوف تنازل عن منصب رئيس المجلس العسكري الانتقالي بعد أقل من يوم من أداء اليمين الدستورية ()

أعلن عوض بن عوف تنازله عن منصب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، وتعيين الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان خلفاً له.

جاءت تصريحات بن عوف في بيان نقله التلفزيون الرسمي، مساء الجمعة، بعد أقل من 24 ساعة على أدائه اليمين الدستورية.

وقال بن عوف "أعلن أنا رئيس المجلس العسكري الانتقالي التنازل عن هذا المنصب واختيار من أثق في خبرته وكفاءته وجدارته لهذا المنصب، وأنا على ثقة أنه سيصل بالسفينة التي أبحرت إلى بر الأمان".

كما أعلن بن عوف، إعفاء كمال عبد المعروف، من منصبه نائباً لرئيس المجلس، دون أن يذكر بديلاً له.

وفي وقت سابق من مساء الجمعة، أعلن التلفزيون الرسمي، أن رئيس المجلس العسكري الانتقالي، عوض بن عوف، سيقدم بياناً مهماً، في وقت لاحق.

وأكد بن عوف أن بقية الإجراءات ستتم وفقاً لنظم وقوانين القوات المسلحة السودانية.

كما عبّر عن أمله بأن يصل "قادة الوطن إلى نقاط التقاء وتفاهم عاجل دون التمسك بالمواقف أو الالتفات إلى المصالح كبيرها وصغيرها".

ومساء الخميس، أعلن "بن عوف" عزل البشير، واعتقاله في مكان آمن، وبدء فترة انتقالية لعامين تتحمل المسؤولية فيها اللجنة الأمنية العليا والجيش، وتنتهي بإجراء انتخابات.

المصدر: TRT عربي - وكالات