أكد وزير الخارجية الأميركي أن واشنطن لن تتغاضى عن قضية قتل الصحفي جمال خاشقجي، ولن تسمح بأن تمر بلا عواقب. وفي نفس الوقت شدد بومبيو على أن علاقات بلاده مع السعودية هي علاقات إستراتيجية عميقة.

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (AP)

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، يوم الخميس، إنّ قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول أمر غير مقبول، مؤكداً أن واشنطن لن تتغاضى عن القضية ولن تسمح بأن تبقى بلا عواقب.

وأوضح بومبيو لإذاعة "KMOX" بأن علاقات الولايات المتحدة مع السعودية إستراتيجية عميقة وطويلة الأجل. كما شدد على أنّ الولايات المتحدة تنوي التأكد من أن علاقاتها مع الرياض ستبقى سليمة.

وأعلن وزير الخارجية أن الأمر سيستغرق بضعة أسابيع أخرى، قبل أن تكون لدى الولايات المتحدة أدلّة كافية لفرض عقوبات على المسؤولين عن قتل خاشقجي.

وأضاف بومبيو: "نواصل فهم مضمون الوقائع. نحن نراجع فرض عقوبات على الأفراد الذين استطعنا معرفتهم حتى الآن والذين شاركوا في جريمة القتل هذه".

وفي بيان نشرته الأربعاء، قالت النيابة العامة في إسطنبول إنّه "وفقاً لخطّة أعدّت مسبقاً، خُنق الضحية جمال خاشقجي حتى الموت، فور دخوله إلى القنصلية"، مضيفةً أنّ "جثّة الضحية قُطّعت وتمّ التخلّص منها".

المصدر: TRT عربي - وكالات