أطلقت تركيا، الأحد، إشعاراً للبحارة "نافتكس"، جنوب غربي سواحل جزيرة قبرص يفيد بمواصلة سفنها أعمال التنقيب عن النفط والغاز. وستواصل سفينة التنقيب التركية "ياووز" أعمال التنقيب في المنطقة المحددة من 18 أغسطس/آب لغاية 15 سبتمبر/أيلول.

سفينة التنقيب التركية
سفينة التنقيب التركية "ياووز" ستواصل أعمال التنقيب في المنطقة المحددة من 18 أغسطس/آب لغاية 15 سبتمبر/أيلول (AA)

أطلقت تركيا، الأحد، إشعاراً للبحارة "نافتكس"، جنوب غربي سواحل جزيرة قبرص يفيد بمواصلة سفنها أعمال التنقيب عن النفط والغاز.

وأفاد مراسل الأناضول أن سفينة التنقيب التركية "ياووز" ستواصل أعمال التنقيب في المنطقة المحددة من 18 أغسطس/آب لغاية 15 سبتمبر/أيلول، بحسب إشعار "نافتكس".

وأضاف أن السفينة "ياووز" ستواصل أعمالها في المنطقة، برفقة السفن "أرطغرل باي" و"عثمان باي" و"أورهان باي".

وأكد أن الإشعار التركي أوصى البحارة بشدة بعدم الدخول إلى مجال أعمال السفينة "ياووز" خلال الفترة المذكورة.

من جانبها أعلنت إدارة قبرص الجنوبية اليونانية إخطار نافتكس "مضاد" رداً على الإخطار التركي.

وبحسب الإذاعة القبرصية اليونانية، فإن "مركز تنسيق أعمال البحث والإنقاذ" في لارنكا أعلن إشعاراً مضاداً للإخطار التركي.

وزعم أن الإخطار التركي "غير مصرح به وباطل، وأن أنشطة السفينة ياووز والسفن المرافقة لها غير قانونية".

والسبت أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن سفينة "أوروتش رئيس" ستواصل أنشطتها للتنقيب عن الطاقة شرقي المتوسط حتى 23 أغسطس/آب الجاري، "ولن نتردد أبداً في الرد اللازم حال تعرضت لأدنى مضايقة".

وتواصل اليونان اتخاذ خطوات أحادية مع إدارة قبرص الجنوبية اليونانية وبعض بلدان المنطقة فيما يخص مناطق الصلاحية البحرية، مترافقاً مع عدم تعاملها بإيجابية مع عرض تركيا للتفاوض حول المسائل المتعلقة بشرقي المتوسط وبحر إيجة وإنجاز حلول عادلة للمشاكل.

في حين تجدد تركيا موقفها الحازم حيال اتخاذ تدابيرها ضد الخطوات الأحادية، وفي هذا الإطار أعلن وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز، الأربعاء، بدء سفينة "أوروتش رئيس" بأعمال المسح السيزمي ثنائية الأبعاد شرقي المتوسط.

المصدر: TRT عربي - وكالات