أنقرة ترفض اتهامات ماكرون لها بالتدخل بالانتخابات المقبلة (AA)

رفضت الخارجية التركية تصريحات للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اتهم فيها أنقرة بالسعي للتدخل في الانتخابات الرئاسية القادمة في بلاده.

جاء ذلك في بيان صادر الأربعاء عن المتحدث باسم الوزارة حامي أقصوي قال فيه إن تصريحات ماكرون جاءت متناقضة مع علاقات الصداقة والتحالف القائمة بين تركيا وفرنسا، مؤكداً رفض هذه الاتهامات.

وخلال فيلم وثائقي بثّته قناة "فرانس 5" ضمن برنامج "سي-دان لير" حذّر ماكرون مما سمَّاه "محاولات تدخُّل" من جانب تركيا بالانتخابات الرئاسية الفرنسية المقبلة التي ستجرى في 2022.

واعتبر أقصوي أن تصريحات ماكرون، أدليت عن قصد بهذا الشكل، قبيل قمة مرتقبة لزعماء دول الاتحاد الأوروبي.

وشدد على أن تركيا ستبقى فاعلة سواء في سياساتها الإقليمية أو في علاقاتها مع القارة الأوروبية وحلف شمال الأطلسي "ناتو"، وستواصل تقديم أكبر المساهمات في هذا المجال.

ووصف أقصوي تصريحات ماكرون بسعي تركيا للتدخل في الانتخابات القادمة في فرنسا، بـ"الخطيرة"، مبيناً أنها تتسبب في إقصاء المجتمعات ذات الأصول الأجنبية في البلاد.

وأكد أن تركيا ليست لديها أية أجندة في فرنسا سوى تأمين رخاءالجالية التركية هناك واستقرارها وانسجامها، البالغ عددها قرابة 800 ألف نسمة.


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً