أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الإثنين، صدّ هجوم بطائرة مسيّرة وصاروخ على قاعدتها الجوية الرئيسية في سوريا مطلع الأسبوع، متهمة مقاتلي هيئة تحرير الشام الإرهابية بالمسؤولية عن الهجوم، حسب ما نقلته وكالة الإعلام الروسية.

روسيا صدّت هجوماً بطائرة مسيّرة وصاروخ على قاعدتها الجوية الرئيسية في سوريا -صورة أرشيفية-
روسيا صدّت هجوماً بطائرة مسيّرة وصاروخ على قاعدتها الجوية الرئيسية في سوريا -صورة أرشيفية- (AFP)

قالت وزارة الدفاع الروسية، الإثنين، إنها صدّت هجوماً بطائرة مسيّرة وصاروخ على قاعدتها الجوية الرئيسية في سوريا مطلع الأسبوع.

واتهمت الوزارة مقاتلي هيئة تحرير الشام الإرهابية (جبهة النصرة سابقاً) بالمسؤولية عن الهجوم، حسب ما نقلته وكالة الإعلام الروسية.

ونسبت الوكالة للوزارة قولها إنها أسقطت ستة صواريخ أطلقت على قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية السورية.

وتزامن ذلك مع محاولات قوات النظام السوري والقوات الروسية الداعمة لها، لتحقيق تقدم في آخر معقل رئيسي للمعارضة في سوريا في محافظة إدلب، بعد قصف عنيف بدأ في أواخر الشهر الماضي.

من جهتها، كانت هيئة تحرير الشام التي تشكل امتداداً لتنظيم جبهة النصرة المصنف إرهابياً قالت في وقت سابق، إنها تتصدى لأي محاولة من النظام للتقدم "بالحديد والنار".

المصدر: TRT عربي - وكالات