أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن أمله أن تتخلى واشنطن عن "محاولاتها التي تفسد توازن المصالح بين المجموعات العرقية والدينية في سوريا"، جاء ذلك في مؤتمر صحفي مع الأمين العامّ لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين الأربعاء، بالعاصمة موسكو.

لافروف حذّر  من محاولة الولايات المتحدة استخدام الأكراد لتقسيم الأراضي السورية
لافروف حذّر  من محاولة الولايات المتحدة استخدام الأكراد لتقسيم الأراضي السورية (AFP)

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن بلاده منزعجة من "محاولة الولايات المتحدة استخدام الأكراد لتقسيم الأراضي السورية".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين الأربعاء في بالعاصمة موسكو. واعتبر لافروف أن واشنطن تنتهك بذلك قرارات الأمم المتحدة.

وأعرب عن أمله أن "تتخلى الولايات المتحدة عن محاولاتها التي تفسد توازن المصالح بين المجموعات العرقية والدينية في سوريا". ولفت لافروف إلى أن شمال شرقي سوريا يشهد اشتباكات بين الأكراد والعرب.

وتابع "في لقاءاتنا مع المنظمات العربية والكردية، نشرح لهم أهمية إطلاق حوار في إطار الحفاظ على وحدة الأراضي السورية، ويُظهِر الأكراد اهتماماً بالحوار".

وأوضح لافروف أنه "ينبغي أن لا تكون في مكافحة الإرهاب معايير مزدوجة، وأن لا تكون في محاربة الإرهاب شرقي الفرات هوادة، وفي منطقة خفض التصعيد بإدلب، ونحن نطرح هذا الموضوع دائمًا في لقاءاتنا مع حلفائنا الغربيين وغيرهم".

وفي ما يتعلق بالتوتر بمنطقة الخليج، أعرب لافروف عن قلق روسي من الوضع في المنطقة. وشدّد على ضرورة بدء حوار بين العرب وإيران لضمان الأمن في المنطقة.

المصدر: TRT عربي - وكالات