قال السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة في تصريحات صحفية، إن من حق بلاده الدفاع عن نفسها، متهماً دولاً في الشرق الأوسط ببث مزاعم كاذبة عن إيران.

تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران مؤخراً بعد إعلان إدارة ترمب تنفيذ مزيد من العقوبات على طهران
تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران مؤخراً بعد إعلان إدارة ترمب تنفيذ مزيد من العقوبات على طهران (Reuters)

قال سفير إيران لدى الأمم المتحدة إن بلاده لا ترغب في تصعيد التوترات الإقليمية، لكن "من حقنا الدفاع عن أنفسنا".

وقال ماجد تاخت رافانشي، في تصريحات صحفية، الخميس، "لسنا راغبين في تصعيد التوترات بمنطقتنا. إذا حدث خطأ ما فسيخسر الجميع".

واتهم رافانشي الولايات المتحدة ودولاً في المنطقة ببث "مزاعم كاذبة" عن إيران.

وكانت الإمارات العربية المتحدة ادّعت، الأسبوع الماضي، أن أربع ناقلات نفط تعرضت لهجمات تخريبية قبالة ساحلها الشرقي، في حين شنت جماعة الحوثي هجوماً بطائرات من دون طيار على السعودية.

وفي تطور لافت، أرسلت الولايات المتحدة حاملة طائرات وقاذفات إلى الشرق الأوسط لمواجهة تهديد "لا يزال غير محدد" من جانب إيران.

المصدر: TRT عربي - وكالات