دعا سفير تركيا لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، صادق أرسلان، جميع الدول والمنظمات المدنية والأمم المتحدة، إلى بذل مزيد من الجهود لإحلال العدالة في قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وذلك في الذكرى الأولى لمقتل الصحفي السعودي في قنصلية بلاده بإسطنبول.

أرسلان قال إن تحقيق العدالة في قضية مقتل خاشقجي لن يتم بجهود تركيا وحدها
أرسلان قال إن تحقيق العدالة في قضية مقتل خاشقجي لن يتم بجهود تركيا وحدها (AA)

دعا صادق أرسلان، سفير تركيا لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، جميع الدول والمنظمات المدنية والأمم المتحدة، إلى بذل مزيد من الجهود لإحلال العدالة في قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وأوضح أرسلان في تصريح للأناضول، أن تحقيق العدالة في قضية مقتل خاشقجي لن يتم بجهود تركيا وحدها.

وأضاف أرسلان أن مقتل خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول يعد انتهاكاً صارخاً للاتفاقات الناظمة للقوانين الدولية ومكتسبات حقوق الإنسان والعلاقات الدبلوماسية.

وأشار إلى أن مقتل خاشقجي يعد أيضاً تحدياً كبيراً لعمل النظام العالمي، مبيناً أن تركيا بكافة مؤسساتها المعنية، اتبعت شفافية كبيرة فيما يخص الجريمة.

وذكر بأن تقرير المقررة الأممية أغنيس كالامارد حول الجريمة، استند إلى الأدلة والوثائق التي وفرتها تركيا.

وقُتل خاشقجي في 2 أكتوبر/تشرين الثاني الماضي، داخل القنصلية السعودية بإسطنبول، في قضية هزت الرأي العام الدولي وأثارت استنكاراً واسعاً لم ينضب حتى اليوم.

وفي يوليو/تموز الماضي، نشرت المفوضية الأممية لحقوق الإنسان تقريراً أعدته مقررة الأمم المتحدة الخاصة بالإعدام خارج نطاق القضاء، أغنيس كالامارد، من 101 صفحة، وحمّلت فيه السعودية كدولة مسؤولية قتل خاشقجي عمداً.

وأكدت كالامارد وجود أدلة موثوقة تستوجب التحقيق مع مسؤولين سعوديين كبار، بينهم ولي العهد محمد بن سلمان.

المصدر: TRT عربي - وكالات