رحبت شبكة TRT بإنشاء "المدينة الإعلامية" في قطر بأمر من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر. وتهدف المدينة الإعلامية لإدارة وتطوير النشاط الإعلامي في دولة قطر، وتعزيز مكانتها كموقع لاستقطاب الإعلام العالمي.

 أمير قطر أصدر القانون رقم (13) لسنة 2019 لإنشاء المدينة الإعلامية
 أمير قطر أصدر القانون رقم (13) لسنة 2019 لإنشاء المدينة الإعلامية (AP)

رحبت شبكة TRT بحفاوة بقانون إنشاء "المدينة الإعلامية" في قطر الذي أقره الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر نهاية مايو/أيار الماضي.

وكان أمير قطر قد أقر في الـ30 من مايو/أيار الماضي قانون إنشاء "المدينة الإعلامية" التي تهدف إلى إدارة وتطوير النشاط الإعلامي في البلاد.

وأقر أمير قطر القانون رقم (13) لسنة 2019 لإنشاء المدينة الإعلامية؛ لـ"تكون ذات شخصية معنوية، وموازنة مستقلة، وتُعيَّن حدودها وإحداثياتها بقرار من مجلس الوزراء"، حسب وكالة الأنباء القطرية الرسمية.

أهداف المشروع القطري الطموح

وتهدف المدينة الإعلامية إلى إدارة وتطوير النشاط الإعلامي في دولة قطر، وتعزيز مكانتها كموقع لاستقطاب الإعلام العالمي وشركات التكنولوجيا والمؤسسات البحثية والتدريبية في المجال الإعلامي والإعلام الرقمي، وفق الوكالة الرسمية.

كما تهدف إلى دعم وتشجيع مشاريع الإعلام الرقمي والتكنولوجي، وتحقيق التكامل الاقتصادي والمهني مع مشاريع الدولة المختلفة، بالإضافة إلى "توفير بيئة تفاعلية جاذبة من خلال الشركات المرخص لها بالعمل في المدينة الإعلامية".

وتهدف المدينة لاستقطاب الإعلام والشركات والمؤسسات البحثية في المجال الإعلامي والإعلام الرقمي، ومن بين صلاحياتها منح تراخيص البث التلفزيوني والإذاعي وتراخيص النشر والتوزيع للصحف والمجلات والكتب للشركات المرخص لها، وفق المصدر ذاته.

ويتضمن القانون تسهيلات كبيرة؛ إذ يمنح الشركات المرخص لها حرية تعيين العاملين لديها وتنظيم وضعهم، واستيراد المستلزمات دون الحاجة إلى قيدها في سجل، مع إعفاءات ضريبية لمدة 20 عاماً.

وستكون المدينة الإعلامية في قطر منطقة حرة مكملة للإعلام المحلي، وتعمل على جذب الإعلام العالمي وتقديم الخدمات اللازمة لأداء عمل المؤسسات الإعلامية مع اختيار الشركات الإعلامية وفقاً لمعايير محددة، ومراعاة للعادات والتقاليد داخل الدولة.

المصدر: TRT عربي - وكالات