وقف جميع أنواع التأشيرات للبنانيين في الكويت (القبس)

أوقفت وزارة الداخلية الكويتية، إصدار جميع أنواع التأشيرات لأبناء الجالية اللبنانية، حتى إشعار آخر، وذلك علي خلفية الأزمة الدبلوماسية الأخيرة بين دول مجلس التعاون الخليجي ولبنان.

جاء ذلك حسب مصادر أمنية مطلعة أبلغت صحيفة القبس الكويتية.

وقالت المصادر: "إن من لديهم إقامات داخل البلاد من اللبنانيين غير مشمولين بالقرار، ومن حقهم العودة إلى البلاد".

وأشارت إلى أن القرار يشمل وقف إصدار الزيارات بأنواعها سواء كانت عائلية أو سياحية أو تجارية أو حكومية، وكذلك وقف سمات الالتحاق بعائل، إضافة إلى وقف سمات الدخول "فيز العمل".

وفي 29 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، سحبت الرياض سفيرها في بيروت وطلبت من السفير اللبناني لديها المغادرة، وكذلك فعلت لاحقاً الإمارات والبحرين والكويت واليمن، على خلفية تصريحات لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي حول حرب اليمن.

وقبل تعيينه وزيراً في 10 سبتمبر/أيلول الماضي، قال قرداحي في مقابلة متلفزة سُجلت في 5 أغسطس/آب، وبُثت على إحدى المنصات الإلكترونية لقناة الجزيرة القطرية في 25 أكتوبر/تشرين الأول المنصرم، إن الحوثيين في اليمن "يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات".

وبينما يرى قرداحي أن حديثه لم يحمل إساءة لأي دولة، لذلك يرفض "الاعتذار" أو "الاستقالة"، جدّد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الخميس الماضي، دعوته قرداحي إلى اتخاذ موقف "يحفظ مصلحة لبنان".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً