احتجاجاً على صفقة القرن، سيتجه وفد من الفصائل الفلسطينية كافة إلى غزة تمهيداً لتوجه الرئيس محمود عباس إلى القطاع، وفقاً لما نقلته إذاعة صوت فلسطين الحكومية في مقابلة مع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد.

فتح: وفد من الفصائل الفلسطينية سيتوجه قريباً إلى غزة تمهيداً لزيارة عباس
فتح: وفد من الفصائل الفلسطينية سيتوجه قريباً إلى غزة تمهيداً لزيارة عباس (AA)

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، الأربعاء، إن وفداً من الفصائل الفلسطينية كافة، سيتوجه قريباً إلى غزة، تمهيداً لتوجه الرئيس محمود عباس إلى القطاع.

وأشار في حديثه لإذاعة صوت فلسطين الحكومية، إلى أن الرئيس عباس كلّفه بالاتصال برئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، الذي أبدى ترحيبه بالفكرة وأبلغ الفصائل في غزة بالتحضير المشترك لزيارة الوفد، حسب قوله.

وذكر الأحمد، أنه بدأ بالتحضيرات لتحديد أسماء أعضاء الوفد.

"زيارة الوفد لغزة، ستكون بداية لسلسلة لقاءات واجتماعات لإنهاء الانقسام الفلسطيني".

عزام الأحمد - عضو اللجنة المركزية لحركة فتح

وتابع الأحمد، "حركة فتح رفعت منذ انطلاقتها شعار اللقاء فوق أرض المعركة، وأفضل مكان لإنهاء الانقسام هو أرض المعركة".

ولفت إلى أن حركته "وضعت برامج عمل طويلة المدى، أهمها التحرك الشعبي والمقاومة الشعبية، والنزول على الأرض، هو من أهم الأسلحة التي يجب التحرك بها".

وتشهد الساحة الفلسطينية حالة من الانقسام منذ يونيو/ حزيران 2007، عقب سيطرة حركة حماس على غزة، في حين تدير حركة فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس الضفة الغربية، ولم تفلح العديد من الوساطات والاتفاقيات في تحقيق الوحدة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، قد أعلن مساء الثلاثاء، في مؤتمر صحفي بواشنطن "صفقة القرن" المزعومة، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

المصدر: TRT عربي - وكالات