أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد الفتى يوسف الداية، عقب إصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، شرقي غزة، أثناء مشاركته في مسيرات العودة السلمية التي تنطلق كل جمعة.

أدى المشيّعون صلاة الجنازة على جثمان الفتى يوسف الداية قبل أن يواروه الثرى بمقبرة الشهداء في غزة
أدى المشيّعون صلاة الجنازة على جثمان الفتى يوسف الداية قبل أن يواروه الثرى بمقبرة الشهداء في غزة (AA)

شيّع عشرات الفلسطينيين، السبت، جثمان الفتى يوسف الداية (15 عاماً) الذي قتله جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة، أثناء مشاركته في فعاليات مسيرة العودة السلمية، قرب الحدود الشرقية لمدينة غزة.

ويشارك فلسطينيون كل جمعة، في المسيرات السلمية قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجُّروا منها عام 1948، ورفع الحصار عن القطاع.

ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن قتل قوات الاحتلال لعشرات الفلسطينيين، وإصابة آلاف بجروح مختلفة.

المصدر: TRT عربي - وكالات