عُقدت صباح الخميس جلسة القضاء التركي المخصصة للنظر في طلب تحويل آيا صوفيا من صفته الحالية كمتحف إلى مسجد وفتحه أمام العبادة، على أن يصدر قرار نهائي في القضية خلال مدة أقصاها 15 يوماً.

انتهاء جلسة القضاء التركي للنظر بمستقبل آيا صوفيا
انتهاء جلسة القضاء التركي للنظر بمستقبل آيا صوفيا (AA)

عُقدت، صباح الخميس، جلسة القضاء التركي المخصصة للنظر في طلب تحويل آيا صوفيا من صفته الحالية كمتحف إلى مسجد وفتحه أمام العبادة، على أن يصدر قرار نهائي في القضية خلال مدة أقصاها 15 يوماً.

وكانت جمعيات تركية تقدمت بطلب للقضاء التركي من أجل إعادة فتح آيا صوفيا للعبادة مجدداً.

وصباح الخميس، عقدت إحدى المحاكم الإدارية العليا في البلاد جلسة خاصة للنظر في القضية، انتهت بالإعلان عن صدور قرار نهائي في القضية خلال خمسة عشر يوماً كحد أقصى.

ويعد آيا صوفيا صرحاً فنياً ومعمارياً فريداً، ويقع في منطقة السلطان أحمد بمدينة إسطنبول.

واستخدم الصرح مسجداً لمدة 481 عاماً، وجرى تحويله إلى متحف عام 1934، ويعتبر آياصوفيا من أهم المعالم المعمارية في تاريخ الشرق الأوسط.

وسبق أن صرح الرئيس رجب طيب أردوغان بأن تركيا تخطط "لإعادة آيا صوفيا إلى أصله، وليس جعله مجانياً فقط، وهذا يعني أنه لن يصبح متحفاً، وسيسمى مسجداً"، وشدد على أن مسألة إعادة تحويل آيا صوفيا إلى مسجد "مطلب يتطلع إليه شعبنا، والعالم الإسلامي، أي إنه مطلب للجميع، فشعبنا مشتاق منذ سنوات ليراه مسجداً".

والجمعة صرح نائب وزير الخارجية التركي، ياووز سليم كيران، بأن بلاده ستواصل حماية التراث الثقافي والديني، مشدداً على أن أي قرار حول آيا صوفيا هو شأن داخلي تركي.

والأربعاء دعت الولايات المتحدة تركيا إلى الحفاظ على وضع آيا صوفيا كمتحف في إسطنبول. وقال وزير الخارجية مايك بومبيو في بيان، إن تركيا تدير آيا صوفيا كمتحف منذ نحو قرن من الزمان.

وأضاف: "كمثال على احترام التقاليد الدينية للجمهورية التركية وللعصور المختلفة، ندعو حكومة تركيا إلى مواصلة الحفاظ على آيا صوفيا كمتحف، وضمان بقاء المكان متاحاً للجميع".

من جهته قال وزير العدل التركي عبد الحميد غُل، إن مسألة صرح آياصوفيا خاضعة لسيادة الجمهورية التركية.

وأكد أن "كسر قيود آياصوفيا وفتح أبوابه للعبادة رغبة مشتركة لدينا جميعاً، وهي تنفيذ لوصية السلطان محمد الفاتح"، مضيفاً: "آيا صوفيا المسجد الوحيد الذي يجري دخوله بأجرة، والقانون يقضي بإزالة هذا الأمر المشين".

كما دعا بطريرك الأرمن في تركيا، سحق مشعليان، في وقت سابق، إلى فتح متحف آيا صوفيا للعبادة، وتحويله إلى رمز للسلام الإنساني.

وقال: "أعتقد أنه سيكون مناسباً لفطرة المكان رؤية صفوف المؤمنين وهم يسجدون في احترام وخشوع، بدل السياح الفضوليين المندفعين من مكان لآخر من أجل التقاط الصور"، وطالب بتخصيص مكان داخل آيا صوفيا لعبادة المسيحيين، حتى يكون رمزاً للسلام الإنساني.

المصدر: TRT عربي - وكالات