لابورتا قال في مؤتمر صحفي إن  النادي أهم من أي شيء حتى أهم من أفضل لاعب في العالم (Pau Barrena/AFP)

قال جوان لابورتا رئيس برشلونة، الجمعة، إن النادي المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم لم يملك أي خيار سوى عدم تجديد عقد ليونيل ميسي بسبب لوائح اللعب المالي النظيف لرابطة الدوري.

وأشار لابورتا إلى أن برشلونة وميسي أرادا التوقيع على عقد جديد، لكن الرواتب تمثل 110% من إيرادات النادي الحالية، وهو ما يعني أن النادي ينفق أكثر من المتوقع وهي مخاطرة مالية.

وأبلغ لابورتا مؤتمراً صحفياً ان "النادي أهم من أي شيء حتى أهم من أفضل لاعب في العالم".

وانضم ميسي إلى برشلونة وعمره 13 عاماً وهو هداف النادي عبر العصور والأكثر مشاركة في المباريات، حيث أحرز 672 هدفاً في 778 مباراة بجميع المسابقات.

وكان لاعب منتخب الأرجنتين حراً وبإمكانه التفاوض للانتقال لأندية أخرى بعد انتهاء عقده في يونيو/حزيران، لتنتهي مسيرة استمرت 21 سنة مع النادي الإسباني.

وفي يناير/كانون الثاني قالت صحيفة إلموندو إن عقد ميسي الأخير الذي تم توقيعه في 2017 هو الأعلى في الرياضة على الإطلاق.

وأوضح لابورتا أن برشلونة توصل إلى اتفاقين مع ميسي، أولهما التجديد لعامين على أن يتم دفع الراتب على مدار خمسة أعوام، والاتفاق الثاني كان لخمسة مواسم.

وأضاف لابورتا أن النادي لم يستطع التوقيع بسبب لوائح اللعب المالي لرابطة الدوري، وأنه رفض الموافقة على اقتراح رابطة الدوري بشأن استثمارات الأسهم الخاصة من شركة سي.في.سي من أجل الإبقاء على اللاعب الأرجنتيني.

وقال لابورتا إنه من أجل التوصل إلى طلبات رابطة الدوري كان يجب عليه الموافقة على عملية إعادة رهن النادي بشكل أساسي، وهو ما كان سيؤثر على النادي على مدار 50 عاماً مقبلة من حيث حقوق البث التلفزيوني.

وأضاف: "لا يمكن تعريض المؤسسة لخطر أكبر".

وكشف لابورتا عن أن الخسائر المالية للنادي كانت ضعف المتوقع جراء تداعيات جائحة فيروس كورونا.

وأبلغ الصحفيين "يجب علينا المضي قدماً. لن نحاول التوصل إلى حل لتطبيق معايير رابطة الدوري بتعريض النادي لخطر على مدار 50 عاماً مقبلة".

وأشار رئيس برشلونة إلى أن الوضع المالي للنادي الذي ورثه من الإدارة السابقة بقيادة جوسيب ماريا بارتوميو كان "أسوأ كثيراً" ممَّا توقع.

وقال: "قلت إننا سنفعل ما في وسعنا للإبقاء على ميسي في برشلونة في نطاق الوضع المالي للنادي".

وتابع: "توصلنا إلى اتفاق لكننا لم نستطع التوقيع الرسمي بسبب الوضع المالي للنادي، وهو ما يعني أننا لا نستطيع تسجيل اللاعب بسبب سقف الرواتب. لا أريد الاستمرار في الحديث عن الموقف الذي ورثناه وقرارات كارثية تم اتخاذها في الماضي، انتقلنا من سيئ إلى أسوأ".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً