الحرائق تشتعل في عدة أحراش في لبنان (وسائل إعلام لبنانية)

تكافح فرق الإطفاء لإخماد نيران الحرائق التي اشتعلت بمناطق متفرقة في لبنان منذ السبت الفائت، وسط ضعف بالإمكانات في بلد يعاني أزمة اقتصادية ومعيشية حادة.

وانتشرت الحرائق في عدة أحراش، والتهمت النيران بعض أشجار الصنوبر والزيتون والأعشاب والنباتات، وفقاً للوكالة الوطنية للإعلام.

وقال الجيش اللبناني في منشور على تويتر: "طوافتان تابعتان للقوات الجوية تشاركان في عمليات إخماد الحرائق" في منطقة جبلية.

وتوزعت الحرائق على مناطق في شمال لبنان ووسطه وجنوبه، وساهمت الرياح بتوسيع انتشارها.

ولم تصدر حتى الآن أي تقديرات رسمية لإجمالي الخسائر أو حجم الحرائق والأضرار.

وتصدّر وسم (لبنان يحترق) قائمة الأكثر تداولاً في البلاد، ونشر ناشطون صوراً ومقاطع فيديو للحرائق التي وصفها البعض بالكارثية.

وكتبت صحيفة النهار اللبنانية أن المناطق اللبنانية اشتعلت من عكار إلى الجنوب وما بينهما خصوصاً بيت مري ‏عروس الصنوبر، بعشرات "المذابح" الحارقة التي لم تترك وراءها بقعة خضراء واحدة في اجتياح ناري خلَّف ‏مساحات هائلة متفحمة".

وأضافت: "انتقلت ألسنة الاجتياح بعد ظهر أمس إلى المقلب الآخر من البقاع، فضرب ‏حريق مخيف الأحراج المترامية بين باب مارع وعيتنيت في البقاع الغربي، فيما كانت عشرات الحرائق الأخرى ‏تتسع في نطاق عكار منذ السبت‎".

من جهتها أعلنت جمعية الرسالة للإسعاف الصحي في بيان أنها نفذت 167 مهمة إطفاء يومَي السبت والأحد في مناطق جنوب لبنان والبقاع الغربي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً