ذكرت الحكومة البريطانية الخميس، أن ثلاث سفن إيرانية حاولت اعتراض سبيل سفينة بريطانية بالقرب من مضيق هرمز، بينما أكد وزير الخارجية الإيراني أن "زعم بريطانيا لا قيمة له".

الحرس الثوري الإيراني رفض مزاعم أمريكا وبريطانيا حول احتجازه الناقلة البريطانية في الخليج
الحرس الثوري الإيراني رفض مزاعم أمريكا وبريطانيا حول احتجازه الناقلة البريطانية في الخليج (AP)

ذكرت الحكومة البريطانية أن "ثلاث سفن إيرانية حاولت اعتراض سبيل السفينة البريطانية هيريتدج في مضيق هرمز".

وقال مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية إن خمسة زوارق يُعتقد بأنها تابعة للحرس الثوري الإيراني، اقتربت من ناقلة نفط بريطانية في الخليج اليوم، الأربعاء، وطلبت منها التوقف في المياه الإيرانية بالقرب من موقعها، لكنها انسحبت بعد تحذير سفينة حربية بريطانية لها عبر اللاسلكي.

ويرفض الحرس الثوري الإيراني مزاعم أمريكا بأنه حاول احتجاز الناقلة البريطانية في الخليج بحسب وكالة فارس الإيرانية، فيما قال وزير الخارجية الإيراني إن "زعم بريطانيا بشأن محاولة طهران احتجاز ناقلة نفط بريطانية لا قيمة له".

وذكر ممثل للحكومة البريطانية في بيان له، أن الفرقاطة مونتروز أصدرت تحذيرات شفهية للسفن الإيرانية التي ابتعدت حينها، حيث ذكرت الحكومة البريطانية، الخميس، أن ثلاث سفن إيرانية حاولت اعتراض سبيل ناقلتها (بريتيش هيريتدج) في مضيق هرمز، لكنها انسحبت بعد تحذيرات من فرقاطة بريطانية.

وأضاف ممثل الحكومة البريطانية "نحن قلقون إزاء هذا التصرف ونواصل حث السلطات الإيرانية على تهدئة الوضع في المنطقة".

ويأتي ذلك بعد قرابة أسبوع من احتجاز مشاة البحرية الملكية البريطانية الناقلة الإيرانية (غريس1) قبالة ساحل جبل طارق، للاشتباه بأنها تخرق، بنقلها النفط إلى سوريا، عقوبات فرضها الاتحاد الأوروبي.

المصدر: TRT عربي - وكالات