أفاد بيان صادر عن مكتب رئاسة الوزراء البريطانية بأن رئيسة الوزراء تيريزا ماي سترأس الاثنين اجتماع أزمة مع وزراء حكومتها، بخصوص ناقلة النفط "ستينا إيمبيرو" المحتجزة لدى القوات الإيرانية في مياه الخليج منذ الجمعة الماضية.

تيريزا ماي ترأس اجتماع أزمة مع أعضاء حكومتها لمناقشة أزمة ناقلة النفط التي تحتجزها إيران منذ الجمعة الماضية
تيريزا ماي ترأس اجتماع أزمة مع أعضاء حكومتها لمناقشة أزمة ناقلة النفط التي تحتجزها إيران منذ الجمعة الماضية (AP)

يُتوقع أن ترأس رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاثنين، اجتماع أزمة مع أعضاء حكومتها بشأن ناقلة النفط "ستينا إيمبيرو" المحتجزة لدى القوات الإيرانية في مياه الخليج، منذ الجمعة الماضية.

وأُعلِن عن الاجتماع في بيان لمكتب رئيسة الوزراء، حسبما نقل موقع ستاندرد البريطاني في وقت متأخر من مساء الأحد.

ومن المُنتظَر أن تطّلع ماي خلال الاجتماع على أحدث التطورات المتعلقة بناقلة النفط المحتجزة، كما تبحث مع وزراء حكومتها سبل الحفاظ على أمن الملاحة البحرية في المنطقة.

وتشير تقارير إعلامية إلى أن الوزراء البريطانيين اقترحوا "تجميد أصول رموز النظام الإيراني" على خلفية احتجاز ناقلة النفط، حسب المصدر ذاته.

وكانت بريطانيا أعلنت الجمعة، احتجاز إيران ناقلتي نفط كانتا ترفعان علم المملكة المتحدة في مضيق هرمز.

وفيما أكّدت إيران احتجازها واحدةً، نفت أن تكون وقفت الثانية، وقالت إنها عادت إلى مسارها بعد دخولها المياه الإيرانية.

وتشهد المنطقة توتراً متصاعداً بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة، وإيران من جهة أخرى، جرّاء تخلِّي طهران عن بعض التزاماتها في البرنامج النووي المبرم في 2015، بعد أكثر من عام على انسحاب واشنطن منه، فضلاً عن توجيه السعودية اتهامات إلى إيران باستهداف منشآتها الحيوية عبر جماعة الحوثي في اليمن.

وتفاقم التوتر عقب إسقاط طهران طائرة أمريكية مسيَّرة، بدعوى اختراقها الأجواء الإيرانية، فيما يؤكد الجيش الأمريكي أن الطائرة كانت تحلق في المجال الجوي الدولي.

المصدر: TRT عربي - وكالات