لم يصل مجلس الشيوخ إلى أغلبية الثلثين التي كان يحتاج إليها لتجاوز حق النقض في أول جولة من ثلاث جولات منفصلة لتجاوز حق النقض الذي استخدمه ترمب مرات عدة.

مجلس الشيوخ الأمريكي يفشل بتجاوز حق النقض الذي استخدمه ترمب ضد بيع الأسلحة للسعودية
مجلس الشيوخ الأمريكي يفشل بتجاوز حق النقض الذي استخدمه ترمب ضد بيع الأسلحة للسعودية (Reuters)

فشل مجلس الشيوخ الأمريكي الاثنين، في تجاوز حق النقض الذي استخدمه الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ضد تشريع صادق عليه الكونجرس كان سيمنع بيع أسلحة معينة للسعودية.

وفي أول جولة من ثلاث جولات منفصلة لتجاوز حق النقض الذي استخدمه ترمب مرات عدة، لم يصل مجلس الشيوخ إلى أغلبية الثلثين التي كان يحتاج إليها لتجاوز حق النقض. وصوّت خمسة من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين وعددهم 53 لصالح تجاوز حق النقض بينما امتنع 15 عضواً عن التصويت.

وكان التصويت مشابهاً في الجولتين التاليتين لتجاوز حق النقض الذي استخدمه الرئيس الأمريكي أيضاً ضد تشريع يمنع مبيعات أسلحة إضافية للسعودية والإمارات ودول أخرى.

وقالت إدارة ترمب، في مايو/أيار، إنها ستمضي قدماً في صفقة أسلحة قيمتها ثمانية مليارات دولار، متجاوزة مراجعة الكونغرس.

ويهدف الكونغرس إلى الضغط على الحكومة السعودية لتحسين سجلها في مجال حقوق الإنسان وبذل المزيد من الجهد لتفادي سقوط قتلى ومصابين من المدنيين في حرب اليمن، حيث تقود السعودية والإمارات حملة جوية ضد حركة الحوثي المتحالفة مع إيران.

وزاد استياء الكونغرس من السعودية بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي كان مقيماً في الولايات المتحدة، في القنصلية السعودية بتركيا العام الماضي.

ويقول ترمب إن قطع مبيعات السلاح للسعودية سيقوض علاقات واشنطن بحليف قديم وسيضر بقدرتها التنافسية.

وهذه هي المرة الثالثة التي يستخدم فيها الرئيس الأمريكي الفيتو الرئاسي منذ توليه منصبه. واستخدم ترمب الفيتو لأول مرة في وقت سابق من هذا العام، في إجراء يهدف إلى إنهاء إعلان الطوارئ على المستوى الوطني الذي استخدمه لتمويل الجدار على طول الحدود الجنوبية.

وفي أبريل/نيسان الماضي استخدم الرئيس الأمريكي الفيتو ضد قرار دعَمه الجمهوريون والديموقراطيون في الكونغرس بغرفتيه، يفضي إلى سحب الدعم الأمريكي للحرب التي تقودها السعودية في اليمن.

المصدر: TRT عربي - وكالات