أعلن قياديان من حركتَي فتح وحماس عن لقاء من المزمع عقده في تركيا الأربعاء، بين مسؤولين من الحركتين، لبحث إنهاء الانقسام، وتطبيق توصيات الاجتماع الأخير للأمناء العامّين للفصائل الفلسطينية.

القيادي بفتح جبريل رجوب الرجوب قال إن الفلسطينيين ذاهبون لانتخابات حرة ونزيهة وفق التمثيل النسبي الكامل
القيادي بفتح جبريل رجوب الرجوب قال إن الفلسطينيين ذاهبون لانتخابات حرة ونزيهة وفق التمثيل النسبي الكامل (AFP)

قال خليل الحية عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، إن اجتماعاً سيُعقد الأربعاء، بين حركته وحركة التحرير الفلسطيني فتح، في تركيا.

وأوضح الحية في تصريح صحفي الثلاثاء، أن الاجتماع يأتي لتطبيق مخرجات اجتماع الأمناء العامّين للفصائل الذي انعقد في رام الله وبيروت مطلع سبتمبر/أيلول.

من جهته أعلن منير الجاغوب، رئيس المكتب الإعلامي لمفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح، عن وصول وفد من حركة فتح إلى تركيا لإجراء لقاءات مع وفد من حركة حماس.

وقال الجاغوب في تغريدة على حسابه في تويتر: "وصول وفد من حركة فتح يضم اللواء جبريل الرجوب وروحي فتوح إلى تركيا، لإجراء لقاءات مع وفد من حماس يضمّ رئيس الحركة ونائبه، حول إنهاء الانقسام، وتطبيق توصيات لقاء الأمناء العامّين".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس طلب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دعم التوجه الفلسطيني نحو تحقيق المصالحة والذهاب للانتخابات.

ووفقاً لوكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية وفا، أجرى عباس اتصالاً بأردوغان مساء الاثنين، ووضعه في صورة الحوارات التي تجري حالياً بين حركتي فتح وحماس والفصائل الفلسطينية، وفق ما اتُّفق عليه في اجتماع الأمناء العامّين للفصائل الفلسطينية،

ونقل عباس لأردوغان إصرار الجميع على وحدة الموقف، بهدف تحقيق المصالحة والذهاب للانتخابات.

وطلب الرئيس الفلسطيني خلال الاتصال "دعم تركيا بهذا الاتجاه، وكذلك توفير مراقبين من تركيا في إطار المراقبين الدوليين، للمراقبة على الانتخابات".

واتفق الأمناء العامّون للفصائل الفلسطينية في 3 سبتمبر/أيلول الجاري، على العمل لإنهاء الانقسام، وترسيخ مبدأ التداول السلمي للسلطة، من خلال الانتخابات الحرة والنزيهة، وفق التمثيل النسبي".

والأحد قال أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب، إن الفلسطينيين "ذاهبون لانتخابات حرة ونزيهة وفق التمثيل النسبي الكامل".

المصدر: TRT عربي - وكالات