نقلت وسائل إعلام أمريكية عن مسؤول رفيع في وزارة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة توصلت إلى وقف لإطلاق النار مدته 7 أيام مع حركة طالبان.

مسؤول أمريكي أوضح  أن مباحثات سلام واسعة ستنطلق بعيد فترة هدنة تتوقف فيها طالبان عن القيام بالهجمات
مسؤول أمريكي أوضح  أن مباحثات سلام واسعة ستنطلق بعيد فترة هدنة تتوقف فيها طالبان عن القيام بالهجمات (Reuters)

توصلت الولايات المتحدة إلى وقف لإطلاق النار مدته 7 أيام مع حركة طالبان، حسب مسؤول رفيع في وزارة الخارجية الأمريكية.

ونقلت وسائل إعلام أمريكية، الجمعة، عن المسؤول الذي لم تفصح عن اسمه، أن وقف إطلاق النار سيدخل حيز التنفيذ خلال فترة قصيرة.

وأوضح المسؤول أن مباحثات سلام واسعة ستنطلق بعيد فترة الهدنة تتوقف فيها طالبان عن تنفيذ الهجمات.

وأشار إلى أن واشنطن ستراقب الوضع، وستنتقل إلى مرحلة إبرام اتفاقية مع طالبان حال عدم خرق الهدنة.

وأكد أنّ مباحثات السلام واسعة، وتشمل كافة الأراضي الأفغانية، مُبيناً أن الرئيس دونالد ترمب ينظر بإيجابية إلى الاتفاق مع طالبان.

وأضاف أن القوات الأمريكية ستنسحب من أفغانستان خلال 18 شهراً، إذا سارت المباحثات بين الولايات المتحدة وطالبان كما هو مخطط لها.

والأربعاء، كشف مسؤولون أمريكيون وأفغان، لصحيفة "نيويورك تايمز" عن موافقة ترمب على اتفاق سلام "مشروط" مع طالبان.

وحسب الصحيفة، لن يتم التوقيع رسميّاً على اتفاق السلام بين الطرفين "إلا إذا قدمت طالبان دليلاً على التزامها به خلال فترة مدتها 7 أيام، سيتم الإعلان عنها في وقت لاحق من فبراير/شباط الجاري".

وتشهد أفغانستان، منذ الغزو الأمريكي عام 2001، صراعاً بين طالبان من جهة والقوات الحكومية والدولية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى؛ ما تسبب في سقوط آلاف الضحايا المدنيين.

وتسيطر طالبان على نحو 59 من أصل 407 وحدات إدارية تتشكل منها أفغانستان، بينما تتمتع بنفوذ في 119 وحدة إدارية أخرى، وفق تقرير مكتب الولايات المتحدة لإعادة إعمار أفغانستان.

المصدر: TRT عربي - وكالات