استهدف القصف الجوي لقوات النظام السوري وروسيا على مناطق خفض التصعيد في محافظة إدلب المدنيين، مما أدَّى إلى مقتل 4 منهم.

الدفاع المدني السوري انتشل جثث 4 مدنيين في خان شيخون وشيخ دامس 
الدفاع المدني السوري انتشل جثث 4 مدنيين في خان شيخون وشيخ دامس  (AA)
قُتل 4 مدنيين في قصف جوي لقوات النظام السوري وروسيا على منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب شمالي سوريا.

واستهدفت الغارات الجوية مدينة خان شيخون وبلدة كنصفرة، وقرى شيخ دامس وشيخ مصطفى وصفوهن وفليفل وأرينبة وأحسم، حسب وكالة الأناضول.

ووفقًا لمعلومات صادرة عن الدفاع المدني (الخوذ البيضاء)، فإن مدنيَّين اثنين قُتلا في غارة على مدينة خان شيخون وواحداً في قرية فليفل وآخر في غارة استهدفت شيخ دامس.

وأفاد "مرصد تعقُّب حركة الطيران" التابع للمعارضة، عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن المقاتلة التي استهدفت مدينة خان شيخون، تابعة لسلاح الجوّ الروسي وأقلعت من قاعدة حميميم الجوية الواقعة في ريف اللاذقية.

وتشنّ قوات النظام وحلفائه حملة قصف عنيفة على منطقة خفض التصعيد، التي تُوُصّل إليها بموجب مباحثات أستانة.

وتزامن قصف النظام وحلفائه على المنطقة مع حملة عسكرية، لم تحقّق سوى تقدُّم محدود، مما زاد وتيرة استهداف النظام وحلفائه للأحياء السكنية في المنطقة.

المصدر: TRT عربي - وكالات