أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، الجمعة، إصابة 56 متظاهراً، بينهم 24 بالرصاص الحي، جراء اعتداء الجيش الإسرائيلي على المشاركين في مسيرات العودة في قطاع غزة.

الاحتلال الإسرائيلي يقمع مسيرات العودة السلمية منذ انطلاقها العام الماضي، ما أسفر عن مقتل عشرات الفلسطينيين
الاحتلال الإسرائيلي يقمع مسيرات العودة السلمية منذ انطلاقها العام الماضي، ما أسفر عن مقتل عشرات الفلسطينيين (AFP)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الجمعة، عن إصابة 36 متظاهراً، بينهم 24 بالرصاص الحي، جراء اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي على المشاركين في مسيرات العودة الأسبوعية، شرقي قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة "الطواقم الطبية تعاملت مع 56 إصابة مختلفة منها 38 بالرصاص الحي من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي".

كما ذكر القدرة أن من بين الإصابات 22 طفلاً و3 سيدات إضافة إلى استهداف سيارة إسعاف للخدمات الطبية، خلال الجمعة 68 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

وبدأ مئات الفلسطينيين بالتوافد نحو حدود قطاع غزة، الجمعة، للمشاركة في "مسيرات العودة وكسر الحصار" الأسبوعية.

ويقمع جيش الاحتلال الإسرائيلي مسيرات العودة السلمية، التي انطلقت نهاية مارس/آذار 2018 بعنف، ما أسفر عن مقتل عشرات الفلسطينيين، وإصابة الآلاف بجراح مختلفة.

وحسب توثيق مراكز حقوقية فلسطينية، ومنها مركز الميزان لحقوق الإنسان في غزة، فقد قتل الجيش الإسرائيلي خلال مسيرات العودة، 207 فلسطينيين، ومن بينهم 44 طفلاً، وسيدتان، وتسعة من ذوي الإعاقة، وأربعة مسعفين، وصحفيان اثنان.

المصدر: TRT عربي - وكالات