أكد وزير الخارجية الأمريكي أن بلاده بدأت عمليات رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، قائلاً إن ذلك "سيجري قريباً".

بومبيو يعلن بدء  عمليات رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب
بومبيو يعلن بدء  عمليات رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب (Reuters)

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بدء الولايات المتحدة عمليات رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، قائلاً إن ذلك "سيجري قريباً".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي لبومبيو الأربعاء، إذ كشف أيضاً رغبة واشنطن في أن تعترف الخرطوم بإسرائيل "سريعاً".

وأضاف: "تريد الولايات المتحدة أن تعترف كل الدول بإسرائيل وحقها في الوجود، وهذا يشمل السودان".

وأشار إلى أن واشنطن تأمل أن تعترف الخرطوم بإسرائيل، "لما في ذلك من مصلحة للحكومة السودانية".

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، أعلنت الإمارات والبحرين عن تطبيع علاقاتهما مع إسرائيل.

وصنفت واشنطن السودان دولة راعية للإرهاب عام 1993، عقب استقبال الرئيس السوداني حينها عمر البشير، مؤسس تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

وعلى صعيد آخر، شدد بومبيو على أن واشنطن لن تغير سياستها تجاه سوريا، مقابل إطلاق سراح الصحفي الأمريكي أوستن تايس وغيره من الأمريكيين المحتجزين.

وتابع في مؤتمر الصحفي: "مطلبنا أن يفرج السوريون عن السيد تايس. لكنهم اختاروا عدم القيام بذلك. سنواصل العمل من أجل عودة، ليس فقط أوستن، ولكن كل محتجز، لن نغير السياسة الأمريكية لذلك".

وجاءت تصريحات بومبيو عقب تقارير إعلامية تحدثت عن زيارة مسؤول أمريكي لدمشق من أجل بحث الإفراج عن رهائن أمريكيين هناك.

المصدر: TRT عربي - وكالات