يزور وزير الدفاع التركي خلوصي أقار وقادة الجيش الجمعة، ولاية شانلي أورفا الحدودية مع سوريا، لتفقُّد "مركز العمليات المشتركة" المزمع إقامته مع الولايات المتحدة بشأن المنطقة الآمنة.

يرافق أقار في جولته التفقدية رئيس الأركان وقادة القوات البرية والجوية والبحرية
يرافق أقار في جولته التفقدية رئيس الأركان وقادة القوات البرية والجوية والبحرية (AA)

وصل وزير الدفاع التركي خلوصي أقار وقادة الجيش الجمعة، إلى ولاية شانلي أورفا الحدودية مع سوريا، في زيارة تفقدية بخصوص "مركز العمليات المشتركة" المزمع إقامته مع الولايات المتحدة بشأن المنطقة الآمنة.

ويرافق أقار في جولته التفقدية رئيس الأركان الفريق أول يشار غولر، وقائد القوات البرية الفريق أول أوميت دوندار، وقائد القوات الجوية الفريق أول حسن كوجوك آق يوز، وقائد القوات البحرية الأميرال عدنان أوزبال.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية الخميس، أن نائب قائد القوات الأمريكية في أوروبا ستيفن تويتي، زار ولاية شانلي أورفا جنوب شرقي تركيا، في إطار جهود تأسيس المنطقة الآمنة في سوريا.

وأوضحت أن تويتي سيواصل مباحثاته الجمعة، في رئاسة هيئة الأركان التركية، وسيغادر تركيا بعد إتمام هذه المباحثات.

والاثنين كشفت الوزارة عن وصول وفد أمريكي إلى مدينة شانلي أورفا، لإجراء تحضيرات أولية ضمن أنشطة مركز العمليات المشتركة المتعلق بالمنطقة الآمنة.

والأسبوع الماضي توصلت أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بإنشاء "مركز عمليات مشتركة" في تركيا في أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

المصدر: TRT عربي - وكالات