وصل وفد إسرائيلي إلى الولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق "عدم اعتداء" بين إسرائيل ودول الخليج، حسب ما ذكره وزير الخارجية الإسرائيلي.

قال كاتس إن وفداً إسرائيلياً وصل إلى العاصمة الأمريكية لإجراء محادثات متطورة حول إمكانية التوصل لاتفاق عدم اعتداء بين إسرائيل ودول الخليج
قال كاتس إن وفداً إسرائيلياً وصل إلى العاصمة الأمريكية لإجراء محادثات متطورة حول إمكانية التوصل لاتفاق عدم اعتداء بين إسرائيل ودول الخليج (Reuters)

أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس الاثنين، عن وصول وفد إسرائيلي إلى الولايات المتحدة لبحث إمكانية التوصل إلى اتفاق "عدم اعتداء" مع دول الخليج.

جاء ذلك في مقابلة لكاتس مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، ذكر فيها أن "وفداً إسرائيلياً وصل إلى العاصمة الأمريكية واشنطن لإجراء محادثات متطورة حول إمكانية التوصل إلى اتفاقِ عدم اعتداء بين إسرائيل ودول الخليج" .

وأشار كاتس أن الوفد يضم ممثلين عن وزارتي الخارجية والعدل ومجلس الأمن القومي والجيش، لكنه لم يشر ما إذا كانت المحادثات ستقتصر على الجانب الأمريكي، أم ستشهد مشاركة مسؤولين من دول الخليج.

في الوقت ذاته أكد أن واشنطن تتواصل مع دول الخليج وتعمل معها لتحقيق هذا الاتفاق.

وكان كاتس قد أعلن أنه اجتمع بوزير خارجية إحدى الدول العربية في سبتمبر/أيلول الماضي، على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، دون تحديد هوية الوزير العربي.

وقد زادت وتيرة التطبيع خلال الفترة الأخيرة بأشكال متعددة بين إسرائيل وبعض الدول العربية، عبر مشاركات إسرائيلية في نشاطات رياضية وثقافية تقيمها دول عربية، مثل الإمارات التي زارها كاتس يوليو/تموز الماضي حسب بيان له كما نشر صوراً لزيارته عبر حسابه على تويتر.

وباستثناء مصر والأردن، فلا تقيم الدول العربية أي علاقات دبلوماسية علنية مع إسرائيل.

المصدر: TRT عربي - وكالات