لقي 8 مدنيين مصرعهم وجرح العشرات جراء هجوم انتحاري استهدف مطعماً في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، التي تشكّل جزءاً من منطقة "خفض التصعيد".

الهجوم الانتحاري استهدف مطعماً في محافظة إدلب شمال غربي سوريا
الهجوم الانتحاري استهدف مطعماً في محافظة إدلب شمال غربي سوريا (AA)

قُتل 8 مدنيين، الجمعة، في هجوم انتحاري استهدف مطعماً في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، بحسب مراسل TRT عربي، فيما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال مدير الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) في إدلب، مصطفى الحاج يوسف، إن الهجوم أسفر أيضاً عن إصابة العشرات بجروح مختلفة، نقلوا إلى مستشفيات قريبة، فيما تتواصل عمليات البحث والإنقاذ.

من جانب آخر قالت لجنة التحقيق الدولية لحقوق الإنسان حول سوريا، التابعة للأمم المتحدة، الخميس، إن النظام السوري بقيادة بشار الأسد يواصل هجماته على المناطق السكنية في إدلب، ما أدى إلى سقوط خسائر بشرية بين المدنيين.

وقالت اللجنة في تقرير لها إن قوات النظام تواصل قصف المناطق السكنية في إدلب وغرب حلب، دون اتخاذ أي تدابير للحيلولة دون وقوع خسائر في صفوف المدنيين.

وتشكل محافظة إدلب مع ريف حماة الشمالي وريف حلب الغربي منطقة "خفض تصعيد" بموجب اتفاق أبرم بين تركيا وروسيا وإيران في أستانا عاصمة كازاخستان.

المصدر: TRT عربي - وكالات