استهدفت الهجمات فندقاً وسط العاصمة الصومالية مقديشو، قالت الشرطة إن مسؤولين حكوميين يرتادونه بالعادة، الأمر الذي أدى إلى مقتل 23 شخصاً على الأقل.

الهجمات استهدفت فندقاً يرتاده مسؤولون حكوميون في مقديشو
الهجمات استهدفت فندقاً يرتاده مسؤولون حكوميون في مقديشو ()

ارتفعت حصيلة قتلى الهجوم المسلح على فندق في العاصمة الصومالية مقديشو إلى 23 شخصاً، يوم الجمعة.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر طبية صومالية إرتفاع عدد القتلى، بعدما كان العدد 17 قتيلاً، نتيجة الهجمات التي تعرض لها فندق في مقديشو، يرتاده مسؤولون حكوميون وفقاُ لمصادر في الشرطة.

وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن مسؤولين في الشرطة بعد وقوع الهجمات أن 17 شخصاً قتلوا على الأقل وأصيب العشرات.

وحسب شهود عيان، فقد دوى انفجار قوي تردد في وسط مقديشو، أعقبه إطلاق نار كثيف.

وسمع دوي انفجار ثان في المنطقة بعد إطلاق النار الذي استمر بضع دقائق.

وأعلنت حركة الشباب الصومالية عبر موقع "صومال ميمو" المحسوب عليها، مسؤوليتها عن التفجيرات الثلاثة، بحسب وكالة رويترز.

المصدر: TRT عربي - وكالات