نشرة يومية مقدمة من TRT عربي لأهم الأحداث والقضايا خلال اليوم، نوفِّر لكم، كل صباح، جولة شاملة لأهم ما يدور في الشارع العربي والشرق الأوسط والعالم.

الجيش التركي يرسل تعزيزات إضافية إلى الحدود مع سوريا
الجيش التركي يرسل تعزيزات إضافية إلى الحدود مع سوريا (AA)

أهم الأحداث:

الجيش التركي يرسل تعزيزات إضافية إلى الحدود مع سوريا، ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يعلن حلّ المجلس التشريعي والدعوة لانتخابات برلمانية.

      الجديد على TRT عربي:

      خلاف واشنطن وموسكو حول معاهدة الأسلحة النووية يهدد العالم

      بعثة أممية في اليمن لمراقبة اتفاق السويد وترحيب من كل الأطراف

      شاهد!

      هل يصبح إنستغرام فيسبوك الجديد؟

      الجيش التركي يرسل تعزيزات إضافية إلى الحدود مع سوريا

      أرسل الجيش التركي، السبت، تعزيزات عسكرية جديدة إلى الحدود التركية مع سوريا. وأفاد مراسل الأناضول بأن رتلاً عسكرياً يضم ناقلات جند مدرعة أرسله الجيش التركي من مختلف الثكنات العسكرية في البلاد، وصل إلى قضاء "إلبيلي" بولاية كيليس، برفقة فرق من قوات الشرطة والدرك. [الأناضول]

      من جانب آخر، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، إنه ما من أحد يستطيع منع بلاده من القضاء على الإرهابيين، وتطهير منطقة شرق الفرات في سوريا منهم. [الأناضول]

      وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن الجمعة أن تركيا قررت التريث لفترة فيما يتعلق بإطلاق العملية العسكرية شرق نهر الفرات. وقال أردوغان، "مكالمتي الهاتفية مع ترمب، واتصالات أجهزتنا الدبلوماسية والأمنية، فضلاً عن التصريحات الأميركية الأخيرة دفعتنا إلى التريث لفترة، لكنها بالتأكيد لن تكون فترة مفتوحة". [الأناضول]

      عبّاس: حلّ المجلس التشريعي والدعوة لانتخابات برلمانية

      قال رئيس السلطة الفلسطين محمود عباس، السبت، إن المحكمة الدستورية أصدرت قراراً بحلّ المجلس التشريعي، والدعوة لإجراء انتخابات تشريعية خلال ستة أشهر، مضيفاً "إننا سنلتزم بقرار المحكمة الدستورية". [وكالة وفا]

      وفيما يتعلق بالمصالحة الوطنية، قال عباس "إن المبادرة التي قدمتها بشأن المصالحة لم تلق أية استجابة حتى اللحظة"، مضيفاً "إننا لن نتراجع عما اتفقنا عليه مسبقاً بشأن المصالحة"، و"لا نقبل أن تُتهم حماس بأنها إرهابية، فهي جزء من الشعب الفلسطيني لكننا مختلفون معها وهذا شأن فلسطيني". [وكالة وفا]

      وأفاد مسؤولون فلسطينيون بأن فكرة حل المجلس التشريعي كانت مطروحة منذ أشهر، وقبل عقد آخر جلسات المجلس المركزي نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي. وصرّح الرئيس الفلسطيني بذلك لأول مرّة في التاسع من ديسمبر/كانون الأول الجاري، حين قال إنه سيحل المجلس التشريعي قريباً. [العربي الجديد]

      قام بتحرير هذه النشرة معاد بادري، صحفي في فريق تحرير TRT عربي.

      المصدر: TRT عربي - وكالات