أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن مهلة الـ120 ساعة المتفق عليها مع الولايات المتحدة تشمل مغادرة تنظيم PKK/YPG الإرهابي للمنطقة الآمنة، وإن قوات بلاده الموجودة في الشمال السوري لن تغادر.

الرئيس التركي أشار  إلى أن تركيا والولايات المتحدة ستكونان على اتصال دائم
الرئيس التركي أشار  إلى أن تركيا والولايات المتحدة ستكونان على اتصال دائم (AA)

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن مهلة الـ120 ساعة المتفق عليها مع الولايات المتحدة تشمل مغادرة تنظيم PKK/YPG الإرهابي للمنطقة الآمنة، وإن قوات بلاده الموجودة في الشمال السوري لن تغادر.

جاء ذلك في تصريحات صحفية عقب أداء صلاة الجمعة بمدينة إسطنبول التركية.

وأشار أردوغان إلى أن مرحلة الـ120 ساعة المتعلقة بانسحاب إرهابيي "PKK/YPG من المنطقة الآمنة، دخلت حيز التنفيذ.

وبيّن أن "فترة الـ120 ساعة تشمل مغادرة PKK/YPG المنطقة الآمنة المحددة من قبلنا".

وأضاف "من ميزات اتفاقنا (مع الأمريكيين) هي أن قواتنا الأمنية لن تغادر المنطقة".

ولفت إلى أن تركيا والولايات المتحدة ستكونان على اتصال دائم، "واللقاءات بين وفود بلدينا ستستمر".

وأردف "حصلنا على وعود من الجانب الأمريكي بأن تكون هذه المرحلة تحت قيادة تركيا وبتعاون كامل بين الجانبين".

وقال إنه يعتبر اللقاء المرتقب مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، عاملاً آخر في مرحلة تعليق عملية "نبع السلام".

ومساء الخميس، توصلت تركيا والولايات المتحدة الأمريكية إلى اتفاق يقضي بأن تكون المنطقة الآمنة في الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي، ورفع العقوبات الأمريكية عن أنقرة، وانسحاب الإرهابيين من المنطقة الآمنة.

المصدر: TRT عربي - وكالات