قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال زيارة يجريها إلى الدوحة، إنه لا فرق بين أمن بلاده وأمن قطر، مضيفاً أن القوات التركية "تنفذ مهام تاريخية في منطقة الخليج".

أردوغان: من يطالبون بإغلاق القاعدة العسكرية التركية في قطر لا يفهمون أن الدوحة وقفت معنا في لحظات عصيبة
أردوغان: من يطالبون بإغلاق القاعدة العسكرية التركية في قطر لا يفهمون أن الدوحة وقفت معنا في لحظات عصيبة (AA)
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه لا فرق بين أمن بلاده وأمن قطر، مضيفاً أن قيادة القوات التركية القطرية المشتركة هدفها الاستقرار والسلام في منطقة الخليج برمتها لا في قطر وحدها.

وتابع أردوغان، في كلمة ألقاها في مقر القوات التركية القطرية المشتركة في قطر، قائلاً إنه تم الانتهاء من تشييد الثكنة العسكرية التركية الجديدة في قطر، وأضاف: "سنطلق عليها اسم خالد بن الوليد".

وأشار الرئيس التركي إلى أن من يطالبون بإغلاق القاعدة العسكرية التركية في قطر "لايعلمون أنّنا أصدقاء قطر وقت الشدة".

وأكد أن القوات التركية "تنفذ مهام تاريخية في منطقة الخليج"، مشيراً إلى أنه "لا ينبغي لأحد أن ينزعج من وجود بلادنا في المنطقة".

من جهة أخرى، وقّع كل من تركيا وقطر الاثنين، سبع اتفاقيات في عدد من المجالات المتنوعة بحضور زعيمَي البلدين، في العاصمة القطرية الدوحة.

وفي وقت سابق اليوم، استقبل أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في الديوان الأميري بالعاصمة القطرية الدوحة، قُبيل اجتماع مقرَّر أن يعقده وفدا البلدين.

وعقب الاستقبال عقد الزعيمان اجتماعاً ثنائيّاً مغلقاً قبل ترؤُّسهما الاجتماع الخامس للجنة الاستراتيجية العليا التركية-القطرية.

ووصل أردوغان إلى الدوحة ظهر الاثنين، وكان في استقباله في المطار مساعد رئيس الوزراء القطري وزير الدفاع خالد بن محمد العطية، والسفير التركي في الدوحة فكرت أوزر، ومسؤولون آخرون في السفارة.

ويرافق أردوغان وزراء الرياضة والشباب محمد قصاب أوغلو، والخزانة والمالية براءت ألبيرق، والدفاع خلوصي أقار، والصناعة والتكنولوجيا مصطفى ورانك، والتجارة روهصار بيكجان، ورئيس مكتب الاتصال في الرئاسة فخر الدين ألطون، ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان.

ومن المرتقب أن يشارك أردوغان في مأدبة طعام يقيمها الشيخ تميم على شرف ضيفه، عقب توقيع عدد من الاتفاقيات.

المصدر: TRT عربي - وكالات