قالت الرئاسة التركية، مساء الجمعة، إن الرئيس رجب طيب أردوغان ونظيره الأميركي قد تباحثا هاتفيا حول عدد من القضايا، كان على رأسها قضية مقتل خاشقجي، وسبل التعاون في مكافحة الإرهاب في سوريا، وضرورة وقف واشنطن دعمها فرع تنظيم PKK في سوريا.

أردوغان وترمب تباحثا هاتفياً مساء الجمعة مسألة خاشقجي إلى جانب قضايا أخرى
أردوغان وترمب تباحثا هاتفياً مساء الجمعة مسألة خاشقجي إلى جانب قضايا أخرى (AA)

اتفق الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والأميركي دونالد ترمب، على ضرورة توضيح جميع تفاصيل قضية قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي وعدم التستر على القضية، وذلك خلال اتصال هاتفي بينهما مساء الجمعة.

وقال بيان للرئاسة التركية، إن أردوغان تباحث هاتفياً مع ترمب حول عدد من القضايا، كان أبرزها قضية مقتل الصحفي خاشقجي، ومكافحة الإرهاب في سوريا، وسبل التعاون في مكافحة تنظيم غولن الذي تصنّفه تركيا إرهابياً.

وأضاف بيان الرئاسة أن أردوغان وترمب اتفقا في الاتصال الهاتفي على ضرورة توضيح تفاصيل جريمة قتل خاشقجي وعدم السماح بالتغطية على القضية.

وأشار البيان إلى أن أردوغان أبلغ ترمب بأن أنقرة تنتظر من واشنطن إنهاء المساعدات التي تقدمها لفرع تنظيم PKK الإرهابي في سوريا.

كذلك أعرب الرئيسان عن ترحيبهما ببدء الدوريات المشتركة للجيشين التركي والأمريكي في منبج السورية، حسب البيان، مؤكّدَين أهمية التعاون الوثيق بين البلدين في مكافحة جميع التنظيمات الإرهابية.

المصدر: TRT عربي