وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى العاصمة البريطانية لندن، برفقة وزراء الخارجية والدفاع والمالية، للمشاركة في قمة زعماء دول حلف شمال الأطلسي (الناتو)، المنعقدة على مدار يومين.

أردوغان سيعقد  لقاءات ثنائية مع رؤساء دول وحكومات في إطار مشاركته بالقمة
أردوغان سيعقد  لقاءات ثنائية مع رؤساء دول وحكومات في إطار مشاركته بالقمة (AA)

وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء، إلى العاصمة البريطانية لندن لحضور قمة زعماء دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) التي تستغرق يومين.

وكان في استقبال أردوغان لدى وصوله إلى مطار ستانستيد، ممثّل الملكة إليزابيث الثانية اللورد فينسنت تومبسون، وممثل وزارة الخارجية في المملكة ديفيد بيري، والسفير التركي لدى لندن أوميد يالتشين، وغيرهم من المسؤولين المحليين.

ويرافق الرئيس أردوغان في زيارته عقيلته أمينة أردوغان، ووزراء الخارجية مولود تشاووش أوغلو، والدفاع خلوصي أكار، والخزانة والمالية براءت ألبيرق، ومسؤولون آخرون.

ومن المنتظر خلال اجتماع الزعماء، تأكيد ضرورة التحلي بروح الوحدة والتضامن أمام التحديات والتهديدات كافة تجاه أراضي الناتو، بما فيها الإرهاب.

كما يُتوقع أن يناقش القادة التقدُّم في جهود تكيُّف الحلف مع البيئة الأمنية الراهنة، ويقدّموا مقترحاتهم بهذا الصدد في ما يتعلق بالاستعداد للأعوام العشرة القادمة.

ومن المرتقب أن يعقد الرئيس أردوغان لقاءات ثنائية مع رؤساء دول وحكومات في إطار مشاركته في القمة.

ويشارك أردوغان في قمة رباعية مع زعماء بريطانيا وفرنسا وألمانيا، على هامش القمة، تتناول قضايا إقليمية، في مقدمتها الشأنان السوري والليبي.

وفي اليوم الأخير من زيارته للمملكة المتَّحدة يشارك الرئيس أردوغان في افتتاح مسجد كامبردج.

المصدر: TRT عربي - وكالات